شابة عشرينية تطلب الطلاق: زوجي يمارس الشذوذ مع أصدقائه - بوابة الشروق
الإثنين 23 نوفمبر 2020 9:47 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من سيفوز في النهائي التاريخي لدوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة؟

شابة عشرينية تطلب الطلاق: زوجي يمارس الشذوذ مع أصدقائه

نهاد القادوم:
نشر في: الأحد 22 نوفمبر 2020 - 3:18 م | آخر تحديث: الأحد 22 نوفمبر 2020 - 3:18 م

شابة عشرينية تجلس بإحدى طرقات محكمة أسرة إمبابة، يظهر عليها آثار الضيق والشحوب، وتنتظر أن يناديها حاجب المحكمة حتى تحضر جلسة دعوى الطلاق التي أقامتها ضد زوجها.

توجهت "الشروق" للزوجة الشابة، التي سرعان ما بدأت تسرد قصتها وقالت: "قابلت زوجي منذ عامين لأول مرة من خلال رحلة ترفيهية نظمتها الشركة التي أعمل بها، كان وسيما وجذابا بالنسبة لي، وتبادلنا نظرات الإعجاب وكلمات التعارف، حتى أنه صرح برغبته في الارتباط بي أثناء تلك الرحلة، فطلبت منه الانتظار حتى نعود إلى العمل وحياتنا الطبيعية؛ للتأكد من مشاعرنا".

وتابعت "ش. م.": "ظل يلح عليّ بالارتباط والزواج سريعا، فوافقت، خاصة أنه كان يتحدث معي كثيرا عن رغبته في الإنجاب، والذي كان حلما من أحلامي مثل كل الفتيات، فأقنعت أهلي به، وتزوجنا خلال 3 شهور، وكانت السعادة تغمرنا وتملأ حياتنا، إلى أن أصبح يهملني ويقضي معظم الوقت مع أصدقائه".

استطردت الزوجة: "نشبت الخلافات بيننا، وزادت حدتها، خاصة مع ابتعاده عني في العلاقة الجنسية وعدم رغبته فيها، ظننت أنه يعرف آخريات وبدأت أشك فيه، ما جعلني أراقبه من خلال محادثاته على وسائل التواصل الاجتماعي، ووضعت له برنامج تسجيل مكالمات على هاتفه المحمول".

وأضافت: "بداية الأمر تبددت شكوكي، حيث لم أجد أي محادثات مع سيدات آخريات، حتى استمعت إلى محادثاته مع أصدقائه الرجال واكتشفت الكارثة، زوجي يقيم علاقات جنسية شاذة مع أصدقائه، وعندما واجهته بما علمت، نهرني وانهال عليّ بالضرب والشتائم، فقررت إقامة دعوى والتخلص منه بالطلاق".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك