محلية النواب توافق على ميزانيات محافظتي الأسكندرية والجيزة - بوابة الشروق
الأحد 3 يوليه 2022 7:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد عودة كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر؟

محلية النواب توافق على ميزانيات محافظتي الأسكندرية والجيزة

أحمد عويس
نشر في: الإثنين 23 مايو 2022 - 11:14 م | آخر تحديث: الإثنين 23 مايو 2022 - 11:14 م

ناقشت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجيني، مشروعي قانوني موازنة الإدارة المحلية، وخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية للعام المالي 2022/2023، لمحافظتي الإسكندرية والجيزة.

ووافقت اللجنة على مشروع الموازنة، بحضور وزارات المالية، التخطيط، والتنمية المحلية، وبمشاركة محافظة الجيزة، والجهاز المركزي للمحاسبات.

وأعلن المهندس أحمد السجيني، رئيس اللجنة الموافقة على مشروع الموازنة الخاصة بمحافظة الإسكندرية، حيث بلغت الاستخدامات ٢ مليار ٣٤٧ مليون جنيه للعام المالي ٢٠٢٢/٢٠٢٣، مقابل ٧١٢ مليون جنيه في العام المالي ٢٠١٤/٢٠١٥.

وأكد السجيني، أن هذه الزيادة تؤكد حجم العمل والتطور الذي تشهده البلاد في جميع المشروعات في السبع سنوات الأخيرة.

وشدد رئيس لجنة الإدارة المحلية، على ضرورة توضيح كافة مصارف الإنفاق، مؤكدا أن كافة ملاحظات الأعضاء تدخل في ضوء ضرورة تطبيق اللامركزية.

وأكد أهمية أن يكون هناك تطوير في شكل الموازنة، بحيث تقوم على ثوابت، موجها التحية للرئيس السيسي الذي أوجد هذه الجدية والبناء والمشروعات القومية.

وأشار السجيني، إلى أهمية وجود المجالس المحلية، باعتبارها المعنية بتفاصيل الموازنات التي تعرض على مجلس النواب، قائلا: ولا يمكن أن ننتقل إلى نظام اللامركزية إلا في وجود كوادر.

وأكد النائب محمد الحسيني، وكيل اللجنة، ضرورة أن تعتمد المحافظات على التمويل الذاتي، خصوصا وأن هناك العديد من المشروعات التي تحقق إيرادات جيدة للمحافظات.

وأشار إلى غياب اللائحة معتمدة بالنسبة للصناديق الخاصة، مؤكدا أن هناك قصور في الإدارات المحلية فيما يتعلق بمراجعة كل الحسابات الخاصة.

ووجه النائب هشام حسين، عضو مجلس النواب، تساؤلا حول آلية تحديد أرقام الصرف في الموازنة قائلا: على أي أساس يتم تحديد مبلغ لقطاع معين، وكيف تتم عملية التوزيع لكل منطقة في المحافظة.

وتسائل النائب عن نصيب منظومة النظافة في الجيزة بالموازنة الجديدة، قائلا: هناك فشل في منظومة النظافة، ولا توجد معدات كافية لعمليات النظافة على النحو المأمول.

وأشار هشام حسين، إلى أن محافظة الجيزة تعاني أشد المعاناة في العديد من ملفات تطوير الطرق ومشكلات الرصف والصرف الصحي ومياه الشرب، مؤكدا أن هذه القطاعات تحتاج للتركيز في الموازنة الجديدة.

وأثار النائب ملف الإنارة، لاسيما في وصلة طريق دهشور، حيث تم استبدالها بعد فترة قصيرة، متسائلا عن مصير ما تم إزالته وما إن كان سيتم الاستفادة منه في مكان آخر.

وسلم هشام حسين، لجنة الإدارة المحلية، قراءة تفصيلية متضمنة كافة الملاحظات بشأن الأرقام الواردة في مشروع موازنة محافظة الجيزة.

من جانبه وجه المهندس أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان، للشكر للنائب هشام حسين، على إعداده هذه الدراسة، والتي تم إعدادها في وقت قصير، موجها بإعطاء نسخة منها لوزارة التخطيط والمالية والتنمية المحلية ومحافظة الجيزة، وكذلك الجهاز المركزي للمحاسبات.

وأشاد السجيني، بما تضمنته من قراءة تحليلية للأرقام الواردة في مشروع الموازنة العامة.

وانتقد النائب محمود الصعيدي، ما وصفه الإهدار في المعدات الموجودة بمخازن المحافظة، قائلا: "معدات الدولة ملهاش صاحب"، ويجب أن يكون هناك ملف لكل معدة.

وطالب بإشراك النواب في إعداد الخطة الاستثمارية لكل محافظة، مؤكدا أن الجيزة بها شغل جيد، ولكن هناك ملفات مهمة أيضا تحتاجها المحافظة.

وأكد أن تخصيص ٤٥ مليون جنيه، لتطوير الكباري والأنفاق رقم غير كاف، مطالبا بعمل كباري عند جميع المزلقانات.

وانتقد النائب إيهاب منصور، ما تقوم به المحافظات في نهاية كل سنة مالية وتحديدا شهري مايو ويونيو، مشيرا إلى أن المحافظات تقوم بعمليات رصف للطرق للانتهاء من المخصصات المالية، وخوفا من تخفيض المخصص في العام المالي الذي يليه.

وأشار أيضا إلى مشاكل العاملين على الصناديق الخاصة وتأخر صرف مرتباتهم، مشددا على ضرورة أن يكون هناك حل لهذه الأزمة.

ومن جانبها أثارت النائبة ابتهال الطوخي، تجاهل كود ذوي الإعاقة في عمليات التطوير في عدد من شوارع محافظة الجيزة.

واتفق معها أيضا النائب زكي عباس، الذي تناول أزمة ارتفاع الأرصفة، لأنه يتم التنفيذ بدون وجود مختصين، لافتا إلى أنه يتم وضع الميزانية بدون عمل دراسة وافية لكافة الاحتياجات.

وطالب أحمد السجيني، بموافاة اللجنة بأماكن تلك المخالفات ليتم مناقشتها في اجتماع مستقل، لمعرفة أسباب تجاهل الأكواد في عمليات تطوير الطرق.

من جانبه أعلن اللواء علاء بدران، سكرتير عام محافظة الجيزة، أنه مع نهاية العام المالي الحالي سيتم الانتهاء من كافة المشروعات، قائلا: السنة الجديدة تشهد استكمال ما بدأناه.

وقال: طورنا محور المريوطية وتحول لشارع سياحي وأصبح مورد مالي وفي هذا العام استكمال المرحلة الثانية منه، مشيرا إلى أنه يتم العمل من أجل تطوير منطقة الجيزة بالكامل.

وأكد سكرتير عام الجيزة، أنه لا يوجد ما يسمى رصف شوراع، ولكن ما يتم عملية تطوير بشكل كامل، بتوصيل كافة المرافق وإزالة المخالفات والتعديات بالتزامن مع عمليات الرصف.

وردا على ما أثاره النائب هشام حسين بشأن طريقة وضع الأرقام، أكد اللواء علاء بدران، انه يتم وفق لدراسات الاحتياجات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك