هدوء مبيعات الذهب في موسم عيد الأضحى رغم انخفاض الأسعار - بوابة الشروق
الإثنين 22 يوليه 2024 11:23 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

هدوء مبيعات الذهب في موسم عيد الأضحى رغم انخفاض الأسعار

أميرة عاصي
نشر في: الأحد 23 يونيو 2024 - 5:15 م | آخر تحديث: الأحد 23 يونيو 2024 - 5:15 م

• خبراء: تراجع القدرة الشرائية والانشغال بالأضاحي وفترة الامتحانات وراء الركود

• نجيب: حجم المبيعات لا يمثل 5% من موسم الأعياد في السنوات الماضية

شهدت حركة مبيعات الذهب فى أسواق الصاغة المحلية حالة تراجع خلال موسم عيد الأضحى، رغم انخفاض الأسعار واستقرار عيار 21 عند مستويات الـ3100 جنيه للجرام، وهو ما أرجعه عدد من المتعاملين فى السوق إلى تراجع لتراجع القدرة الشرائية لدى المواطنين، وانشغالهم بفترة الامتحانات.

قال هانى ميلاد، رئيس شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية، في تصريحات خاصة لـ"الشروق"، إن الإقبال على مبيعات الذهب في أسواق الصاغة المحلية شهد هدوءا ملحوظا، رغم استقرار الأسعار منذ فترة، مع انشغال المواطنين بفترة الامتحانات، والتركيز خلال الفترة الماضية على الاستعدادات لعيد الأضحى المبارك وشراء الأضاحي، لكنه توقع ارتفاع الطلب على المبيعات وظهور إقبال على الشراء خلال شهر يوليو القادم.

واتفق معه عمرو المغربي، عضو الشعبة العامة للذهب والمجوهرات بالاتحاد العام للغرف التجارية، بأن الطلب على الذهب يشهد حالة من الهدوء خلال الفترة الحالية نتيجة لاهتمام المواطنين بفترة الامتحانات، متوقعا أن يرتفع الطلب خلال الفترة القادمة مع انتهاء فترة الامتحانات لاسيما أن الطلب على الذهب عادة ما يرتفع مع دخول موسم الصيف ونزول العاملين بالخارج وتوافد السياح العرب.

وأوضح، لـ"الشروق"، أن الطلب فى الأسواق حاليا موجه إلى المشغولات الذهبية أكثر من السبائك مع انخفاض أسعار الذهب، ولكن «الطلب معقول» ليس مرتفعا ليؤدى إلى زيادة الأسعار مثلما حدث العام الماضي عندما ارتفع الطلب على السبائك بشكل كبير مما تسبب فى ارتفاع السعر.

وتراجعت مشتريات المصريين من الذهب بنسبة 17%، خلال الربع الأول من العام الحالي، مقارنة بالعام السابق، وذلك على الرغم من انخفاض سعر المعدن الأصفر، مقارنة ببداية العام الماضي، بحسب بيان مجلس الذهب العالمي، الذي أوضح أن حجم مشتريات المصريين من الذهب سجل 13.2 طن خلال الربع الأول من 2024، مقابل 15.8 طن خلال الربع الأول من 2023.

وأوضح المجلس، أن الطلب العالمي على المعدن النفيس ارتفع 3% على أساس سنوي إلى 1238 طنا في الربع الأول من 2024 مسجلا أقوى طلب في الربع الأول منذ 2016، بدعم من نشاط التعاملات خارج البورصة، بينما انخفض الطلب بعد استبعاد التعاملات خارج البورصة بنسبة 5% إلى 1102 طن خلال الربع الأول، وذلك مع تراجع استهلاك المجوهرات عالميا بنسبة 2% .

من جانبه، قال نادى نجيب، سكرتير عام شعبة الذهب باتحاد الغرف التجارية سابقا، إن سوق الصاغة يشهد ركودا فى المبيعات مع تراجع ظاهرة الزخم الكبير الذي شهدناها العام الماضي فى الإقبال على الشراء، نتيجة لتراجع القدرة الشرائية لدى المواطنين، مع عدم توفر سيولة لديهم.

وأضاف، لـ"الشروق"، أن المبيعات شبه متوقفة، مع اهتمام المواطنين خلال الأيام الماضية بشراء الأضاحي، موضحا أن موسم الأعياد الحالي شهد ركودا، «حجم المبيعات لا يمثل 5% من حجم مبيعات السوق فى موسم الأعياد خلال السنوات الماضية»، رغم استقرار الاسعار فى الاسواق، وهو ما شهدناه أيضا فى موسم عيد الفطر الماضى، من نفس الهدوء فى حركة المبيعات.

وأشار إلى أن الأسعار حاليا مستقرة وتتحرك وفقا للتغير في الأسعار العالمية، وتعتبر معتدلة جدا لمن يريد الشراء، خاصة بعد انخفاضها لتتراوح حاليا بين 3100 و3140 جنيها في الاسواق المحلية، مقارنة بـ3300 و3400 جنيه خلال الفترة الماضية، مع هبوط الأوقية العالمية من 2380 دولارا إلى 2305 دولارات حاليا.

وهبطت أسعار الذهب فى أسواق الصاغة المحلية بقيمة 270 جنيها للجرام، لينخفض سعر الجرام عيار 21 -الأكثر مبيعا- لنحو 3140 جنيها، مقارنة بـ3410 جنيهات فى نهاية شهر فبراير الماضي، وذلك بعد إعلان تفاصيل صفقة أرض رأس الحكمة، وتحرير سعر صرف الدولار.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك