محمد صلاح يقضي أيام العزل في عالم نجيب محفوظ.. مع حكام مصر التاريخيين - بوابة الشروق
السبت 4 أبريل 2020 10:55 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

محمد صلاح يقضي أيام العزل في عالم نجيب محفوظ.. مع حكام مصر التاريخيين


نشر فى : الخميس 26 مارس 2020 - 10:06 م | آخر تحديث : الخميس 26 مارس 2020 - 11:25 م

يبدو أن نجم الكرة المصري العالمي محمد صلاح عاشق لقراءة أعمال أديب نوبل الكبير نجيب محفوظ، فبعد أشهر من نشره صورة على حسابه الشخصي على موقع إنستاجرام لغلاف رواية "كفاح أحمس - ميسرة للشباب"نشر اليوم غلاف كتاب آخر لمحفوظ، هو "أمام العرش - حوار بين الحكام" بطبعته الجديدة من دار الشروق.
يقضي صلاح ساعاته في فترة الحجر المنزلي في بريطانيا، بعيدا عن التدريبات، في قراءة هذا العمل المتميز، والمتفرد بالنسبة لأعمال محفوظ الأخرى، فهو عبارة عن حوارية مطولة كتبها عام 1983 عرض فيها بذكاء رؤيته الشخصية لحكام مصر على مر العصور، ويقدم فيه ملخصا متسارعا لمحطات تشكيل وجدان الشخصية المصرية، بسرد رشيق بعيد عن الملل.
تقوم فكرة الكتاب الأساسية على المحاكمة التاريخية لحكام مصر وقادتها من الملك مينا حتى أنور السادات، في حوار يأخذ شكل المحاكمة المشهدية، يوم القيامة، حيث يجلس الإله أوزوريس بحضور زوجته إيزيس التي تدافع عن الحكام أحيانا، وابنهما حورس، وتحوت كاتب الآلهة، الذي ينادى على الحكام تباعا من الأقدم الى الأحدث.
وييدأ تحوت المحاكمة بتلاوة ملخص لحياة الحاكم، وإنجازاته الكبرى ثم يُسمح له بالحديث عن نفسه، وتُوجه له بعض الأسئلة التي تكون في الغالب انتقادات تاريخية متعلقة بسياساته وآثارها على تاريخ الشعب المصري، بينما يصطف جميع الزعماء للمتابعة.
ويوزع محفوظ في الحوارية المآخذ النقدية للزعماء على ألسنة بعضهم لبعض، فنجد خوفو ينتقد المقوقس، ويعاتب إخناتون إثناسيوس ويثني على السادات، وغيرها من المفارقات المتخيلة، في عالم افتراضي نسجه محفوظ مستخدما المعلومات التي أورثتها كتب التاريخ للأجيال المعاصرة عن حكام مصر في القرون الغابرة.
تنتهي المحاكمة في المعتاد إما بالدخول في النعيم الأبدي بين الخالدين أو أن ينزوي الحاكم في هوة التافهين.

يمكنكم من هنا الاطلاع على معلومات عن الكتاب وطرق شرائه إلكترونيا



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك