أردوغان ينتقد الزعماء الأوروبيين ويصفهم بـ«الفاشيين» لتشجيعهم على كراهية الإسلام - بوابة الشروق
الأربعاء 25 نوفمبر 2020 2:01 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من سيفوز في النهائي التاريخي لدوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة؟

أردوغان ينتقد الزعماء الأوروبيين ويصفهم بـ«الفاشيين» لتشجيعهم على كراهية الإسلام

أنقرة - (د ب أ)
نشر في: الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 6:16 م | آخر تحديث: الإثنين 26 أكتوبر 2020 - 6:16 م

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الاثنين بعض القادة الأوروبيين، قائلا إنهم يؤيدون "سياسة العداء للإسلام والمسلمين".

وقال أردوغان في فعالية في أنقرة "أنتم بالمعنى الحقيقي للكلمة فاشيين"، واصفا إياهم بأنهم "روابط في سلسلة النازيين".

وهاجم أردوغان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بشكل خاص، حيث شكك في حالته العقلية وأشار إلى أنه بحاجة إلى العلاج - بعد أن حدد الرئيس الفرنسي إجراءات قال إنها ستحمي القيم العلمانية لبلاده من الإسلام المتطرف.

وقال أردوغان إن "المسلمين اليوم يمرون بحملة قتل شبيهة بتلك التي تم حدثت ضد اليهود في أوروبا قبل الحرب العالمية الثانية"، مضيفًا أن "الإرهاب العنصري" ينتشر في المجتمع "من خلال أيدي الإعلام والسياسة".

وكان ماكرون قد أعلن عن خطط لقمع النشطاء الإسلاميين وبناء شكل من الإسلام يتوافق مع ما أسماه "قيم الجمهورية".

وقال أردوغان في مطلع الأسبوع "ما المشكلة التي يعاني منها هذا الشخص المدعو ماكرون مع الإسلام والمسلمين؟ ماكرون يحتاج إلى علاج نفسي".

وكرر أردوغان اليوم الاثنين تأكيده أن الرئيس الفرنسي بحاجة إلى "فحوصات نفسية" حتى بعد أن دفعت تصريحاته السابقة المماثلة فرنسا إلى استدعاء سفيرها لدى تركيا يوم السبت.

كما ناشد الأتراك مقاطعة العلامات التجارية الفرنسية، بعد تحركات مماثلة في دول إسلامية وعربية ردا على دعم ماكرون للرسوم الكاريكاتورية المثيرة للجدل التي تصور النبي محمد، والتي ظهرت في الأصل في مجلة شارلي إيبدو الساخرة.

وقال ماكرون إن فرنسا "لن تتخلى عن رسومنا الكارتونية" بعد قطع رأس المدرس صمويل باتي بالقرب من باريس هذا الشهر لعرضه الرسوم في فصل دراسي حول حرية التعبير.

وقال أردوغان "نرى أن العداء للإسلام والمسلمين، خاصة في الدول الأوروبية، ينتشر مثل الطاعون في المجتمع".

وتدهورت العلاقات بين أنقرة وباريس بسبب الخلافات بشأن التنقيب والحقوق البحرية في شرق البحر المتوسط ​​والحرب في ليبيا والتصعيد الأخير في القتال في إقليم ناجورنو كاراباخ.

وفي تحذير لماكرون، الذي قال إنه يسير في طريق كارثي، حذر أردوغان: "لا يمكنك كسب أي شيء من خلال العداء تجاه المسلمين".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك