«أوصياء» الجامعة الأمريكية بالقاهرة ينتخب «الطوخي» رئيسا مقبلا للمجلس - بوابة الشروق
السبت 27 نوفمبر 2021 5:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

«أوصياء» الجامعة الأمريكية بالقاهرة ينتخب «الطوخي» رئيسا مقبلا للمجلس

عاطف الطوخي<br/>
عاطف الطوخي
كتبت - وفاء فايز:
نشر في: الإثنين 31 أكتوبر 2016 - 4:57 م | آخر تحديث: الإثنين 31 أكتوبر 2016 - 4:57 م

انتخب مجلس أوصياء الجامعة الأمريكية بالقاهرة في اجتماعه السنوي الذي عقد بالقاهرة هذا الشهر الدكتور عاطف الطوخي، رئيسا مقبلا للمجلس، خلفا لريتشارد بارتليت، الذي أنهى هذا الشهر فترة رئاسته الثانية للمجلس والتي استغرقت ثلاث سنوات.

ويعتبر الطوخي هو أول أمريكي من أصل مصري وأول خريج من الجامعة يشغل هذا المنصب، ويشغل حاليا منصب رئيس مجلس إدارة شركة أوروم لإدارة رأس المال في وودسايد، كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية.

يقول الطوخي: "يشرفني الحصول على هذا المنصب وأشعر بالامتنان، ولا سيما في هذه اللحظة الحاسمة في تاريخ الجامعة مع قرب الاحتفال بمئويتها".

وأضاف: "أتطلع إلى العمل مع الرئيس ريتشاردوني للحفاظ على الجامعة الأمريكية بالقاهرة كمركز للتميز والقيادة في مصر والمنطقة والعالم. أريد أيضا أن أشكر ريتشارد بارتليت لقيادته القديرة للمجلس خلال السنوات الست الماضية، وأعد بالبناء على نجاحاته في الوقت الذي تستعد فيه الجامعة الأمريكية بالقاهرة لسنواتها المائة المقبلة، مع الحفاظ على الهوية الفريدة لها كجامعة مصر العالمية".

كما انتخب المجلس أيضا ديفيد تيريل، أستاذ الكيمياء والهندسة الكيميائية، ومدير معهد بيكمان بمعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا نائبا لرئيس مجلس الأوصياء، خلفاً لمعتز الألفي الذي أمضى أيضا فترتين كنائب لرئيس مجلس الأوصياء.

وأمضى الطوخي أكثر من أربع سنوات كعضو بمجلس أوصياء الجامعة الأمريكية بالقاهرة. وقد كان الطوخي في السابق أستاذا بجامعة جنوب كاليفورنيا بلوس أنجلوس، وعالم بشركة آي بي إم ورائد أعمال بوادي السيليكون، كما يعد للطوخي أكثر من 15 براءة اختراع ومطبوعة في تقنية شبه الموصلات وترسيب الفيلم المغناطيسي الرقيق.

وحصل الطوخي على درجة الدكتوراه من جامعة إلينوي في أوربانا شامبين، حيث حصل على جائزة الاستحقاق المميزة للخريجين عام 2015. حصل الطوخي علي شهادتي الماجستير والبكالوريوس من جامعة القاهرة، كما كان طالب دراسات عليا ومدرس بقسم علوم المواد بالجامعة الأمريكية بالقاهرة في أوائل السبعينيات.

قام الطوخي بالانتقال من مجال العلوم إلى إدارة الأعمال وانضم إلى مجال إدارة الاستثمارات في أوائل التسعينيات كمؤسس مشارك لكيانين مسجلين في سان فرانسيسكو في الوساطة المالية والاستشارات المالية.

كما نجح الطوخي أيضاً في مجال ريادة الأعمال، حيث شارك في تأسيس شركتين في وادي السيليكون في صناعة التخزين الرقمي، وقام بطرحهم للاكتتاب العام، ولعب دورا أساسيا في تحول هذه الصناعة من الجسيمات إلى وسائل اتصال رقيقة ذات تسجيل مغناطيسي. شغل الطوخي منصب عضو مجلس إدارة البيت الدولي، وهو مركز لبرنامج متعدد الثقافات وخاص بالإقامة في الحرم الجامعي بجامعة كاليفورنيا، بيركلي.

وصفت ليسا براون، المستشار العام ونائب رئيس جامعة جورج تاون، الطوخي بأنه قائد متميز في مجال إدارة الأعمال، ومحب للعطاء الاجتماعي ومناصر للتعليم ومتفاني في دعمه للجامعة. تقول براون، "لدى الدكتور الطوخي الالتزام والدراية والخبرة والشغف لتولي هذا الدور لقيادة مجلس أوصياء الجامعة الأمريكية بالقاهرة. نحن سعداء ومتحمسون للعمل معه بينما نقوم بقيادة الجامعة الأمريكية بالقاهرة في طريقها للتميز التعليمي والتأثير العالمي".

جدير بالذكر أن براون قادت لجنة المجلس للإشراف على عملية انتخاب رئيس مجلس إدارة جديد لمجلس الأوصياء بالجامعة.

وتتزامن رئاسة الطوخي لمجلس الأوصياء مع تنصيب الجامعة لرئيسها الثاني عشر فرانسيس ريتشاردوني والاستعداد لمئوية الجامعة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك