أحمد عكاشة: المرض النفسي ليس نقصا في الإيمان أو لعنة من الله - بوابة الشروق
الأربعاء 11 ديسمبر 2019 10:56 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

أحمد عكاشة: المرض النفسي ليس نقصا في الإيمان أو لعنة من الله

الدكتور أحمد عكاشة، مستشار رئيس الجمهورية للصحة النفسية والتوافق الاجتماعي
الدكتور أحمد عكاشة، مستشار رئيس الجمهورية للصحة النفسية والتوافق الاجتماعي
هديل هلال
نشر فى : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 10:02 م | آخر تحديث : الإثنين 2 ديسمبر 2019 - 10:02 م

قال الدكتور أحمد عكاشة، مستشار رئيس الجمهورية للصحة النفسية والتوافق الاجتماعي، إن «فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، يتفق معه أن المرض النفسي موجود في هيئة عدم انتظام في الدوائر العصبية بالمخ، وأن العلاج النفسي والدوائي يعيد الخلل لطبيعته».

وأضاف خلال مداخلة هاتفية لبرنامج «90 دقيقة»، المذاع عبر فضائية «المحور»، مساء الاثنين، أن «الطيب» وافق، خلال اجتماع جمعهما اليوم بمشيخة الأزهر، على نشر الوعي بعقد اجتماعات بين الأطباء النفسيين في لقاءات خاصة ووسائل الإعلام، لافتًا إلى أن «واحد من أربعة أشخاص في العالم يعاني من مرض نفسي أو معاناة نفسية»، بحسب ذكره.

وأوضح أنه «كلما عولج المرض النفسي بشكل مبكر، كلما كانت النتيجة بها إبداع وخلق وابتكار وعمل»، متابعًا: «المرض النفسي لا يعوق الزواج أو العمل أو الإبداع، 20% من الحاصلين على جائزة نوبل أُصيبوا بأمراض نفسية»، وفقًا لما قال.

ولفت إلى أن «العديد من الأشخاص بالمنطقة العربية يحاولون فهم المرض النفسي على إنه شيء غيبي وأسبابه الحسد أو العين والأسياد والجن والسحر»، مؤكدًا أنها أمور موجودة بالقرآن لكنها ليست لعلاج المرض أو وصفه.

ونفى أن يكون «المرض النفسي معديًا أو عدم شفائه أو لعنة من الله أو نقص في الإيمان، أو أسياد أو أرواح شريرة»، منوهًا «بعدم صحة إعطاء الأطباء النفسيين مهدئات فقط للمرضى، وإنما وصف علاج خاص لكل مرض نفسي حسب الدائرة الكهربائية للمرض».

واستقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، اليوم الاثنين، بمشيخة الأزهر، الدكتور أحمد عكاشة، أستاذ الطب النفسي ومستشار رئيس الجمهورية للصحة النفسية والتوافق المجتمعي.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك