مواجهة بين رشوان توفيق وحفيده على الهواء: أنا أخون الأمانة بعد العمر ده كله؟ - بوابة الشروق
الإثنين 24 يناير 2022 6:18 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


مواجهة بين رشوان توفيق وحفيده على الهواء: أنا أخون الأمانة بعد العمر ده كله؟

رشوان توفيق
رشوان توفيق
هديل هلال
نشر في: الخميس 2 ديسمبر 2021 - 12:42 ص | آخر تحديث: الخميس 2 ديسمبر 2021 - 12:42 ص

قالت الإعلامية هبة رشوان توفيق، إنها حاولت الاتصال بأختها للتواصل معها بشأن المشكلة العائلية الأخيرة، مشيرة إلى أن أختها آية لم ترد على اتصالاتها أو اتصالات بعض الأقارب للتوسط.

وأضافت خلال لقاء لبرنامج «يحدث في مصر»، الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر فضائية «MBC مصر»، مساء الأربعاء، أنها ربت ابن أختها وتعتبره ابنها، معقبة: «ابني أنا بموت فيه وبيني وبين ابنتي 3 أسابيع، وطول عمره في حضني».

والتمست العذر لابن أختها آية لأنه ليس صاحب القضية المرفوعة على الفنان القدير، مضيفة: «أشهد أنه لا يحجر على أمه ولا يملك أن يحجر عليها ولا يستطيع أن يقول لها ما يمكن أن تفعله».

من جانبه وجه الفنان رشوان توفيق، رسالة إلى حفيده مفادها أن شرطه الوحيد للتصالح هو تنفيذ ما يرضيه وأن يعودوا عما كانوا ينوون فعله، مضيفًا: «لكن يتكتب في قضية يحاول يلغي التوكيل خشية خيانة الأمانة، أنا أخون الأمانة بعد العمر ده كله؟ بديكم حياتي كلها وشقايا كله».

وذكر ابنته آية وزوجته ربتا منزل، إضافة إلى أن زوجته أميمة لم تمتلك سوى 150 ألف جنيه، لافتًا إلى أنه ربى زوج ابنته في منزله منذ أن كان شابًا في الصف الأول الثانوي ويعامله كابنه.

وأكد محمد عصام، حفيد الفنان رشوان توفيق، أنه لم يعترض أو يرفض مبادرة الصلح بين والدته وجدته، منوهًا إلى أن الضغط عليه من الجرائد والصحف كانت بصورة كبيرة وخاصة أنه تلقى أكثر من 100 مكالمة هاتفية في اليوم الواحد.

وتابع: «أمي غير مرتاحة إطلاقا والموضوع يضغط علينا بصورة كبيرة وعمري ما رفعت صوتي عليهم، أمي تعبانة من الضغط ولا أستطيع أن أقول تصريحًا على لسانها حتى لا يؤخذ علي».

ونوه إلى أن ما حدث من والدته بإرادة كاملة منها ولا يد لوالده فيما حدث؛ وخاصة أن والدته ترى بأنها تعرضت للظلم، ليعقب الفنان: «القوى العليا لتلك الأسرة هدمت العائلة التي بنيتها على الحب، ده مالكم ومال بنت خالكم بنت توفيق».



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك