وزيرة الهجرة: مؤتمر مصر تستطيع بالصناعة يساعدنا فى تحقيق رؤيتنا المستدامة 2030 - بوابة الشروق
الجمعة 22 يناير 2021 5:59 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

وزيرة الهجرة: مؤتمر مصر تستطيع بالصناعة يساعدنا فى تحقيق رؤيتنا المستدامة 2030

أ ش أ
نشر في: السبت 5 ديسمبر 2020 - 8:01 م | آخر تحديث: السبت 5 ديسمبر 2020 - 8:01 م

قالت وزيرة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج السفيرة نبيلة مكرم عبد الشهيد إن مؤتمر "مصر تستطيع بالصناعة" يساعدنا في تحقيق رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030، وذلك من خلال إشراك المصريين بالخارج بخبراتهم في المجالات الصناعية المختلفة، وتبادلها مع رجال الصناعة بالداخل، لتحقيق أقصى استفادة ممكنة للاقتصاد المصري".

وأضافت مكرم - فى كلمتها فى الندوة الحوارية الثانية للمؤتمر التى انطلقت فعالياتها اليوم السبت - أن مؤتمر "مصر تستطيع بالصناعة" يعد النسخة السادسة من سلسلة مؤتمرات مصر تستطيع، ويهتم بصناعة النسيج، تنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية، وتحقيقا لرؤية الدولة للتنمية المستدامة 2030، موضحة أن الندوة تهدف للاستعانة بخبرات العلماء والخبراء المصريين بالخارج من خلال عدد من التوصيات التي سيتم العمل عليها بالتعاون مع كافة الجهات المعنية.

ولفتت إلى أن مشاركة علماء مصر بالخارج أمر يدعم جهود رجال الصناعة في الداخل لتحقيق نهضة صناعية كبرى، مؤكدة حرص وزارة الهجرة على الاستفادة من خبرائنا بالخارج في شتى المجالات.

وأوضحت وزيرة الهجرة أن مجال صناعة الغزل والنسيج يعد من أهم المجالات الصناعية وتولي الدولة المصرية اهتماما كبيرا بهذا المجال، ووجه الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بإعادة مصر لما كانت عليه منذ سنوات في مجال صناعة الغزل والنسيج، والاستعانة بالتكنولوجيا الحديثة التي تساعد لتحقيق هذا الهدف.

من جهته، قال المهندس هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام إنه بداية من الثمانينات تم خسارة جزء كبير من أسهم السوق المصرية في مجال القطن وحل محله الألياف الصناعية، ونعمل في طريقين والحكومة تبذل مجهودًا كبيرًا لإعادة إحياء صناعة القطن وبورصة القطن لعمل مراكز جديدة ومزادات، بالإضافة إلى تطوير ٧ محالج بآخر تكنولوجيا في العالم.

وأضاف أنه عقب تطوير هذه المحالج سيتم إنتاج ضعف ما تنتجه مصر بنهاية عام 2021 من "قطن الزهر" ونعمل على تطوير هائل في معدات الغزل والنسيج والصباغة والتجهيز"، مشيرا إلى أن خلال عامين من تركيب المعدات الجديدة نستطيع العودة لغزو الأسواق العالمية بكافة المنتجات القطنية.

وأوضح وزير قطاع الأعمال أنه يتم العمل على إعداد شبكة صناعية على مستوى العالم والأسواق لتنتشر غربا وشرقا بين دول العالم.

أدار الندوة التي عقدت عبر وسائل الاتصال، رائدة الأعمال سارة البطوطي، بمشاركة نخبة من أبرز خبرائنا بالولايات المتحدة الأمريكية وعدد من رجال الصناعة في مصر، لبحث ومناقشة مستقبل صناعة الغزل والنسيج في مصر.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك