عمرو أديب: اليوم هو الأفضل في تاريخ العلاقات المصرية السودانية.. قفزة غير طبيعية - بوابة الشروق
الإثنين 19 أبريل 2021 5:11 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار تدريس اللغة الهيروغليفية بالمدارس؟

عمرو أديب: اليوم هو الأفضل في تاريخ العلاقات المصرية السودانية.. قفزة غير طبيعية

أسماء الدسوقي
نشر في: السبت 6 مارس 2021 - 10:43 م | آخر تحديث: السبت 6 مارس 2021 - 10:43 م

أشاد الإعلامي عمرو أديب، بزيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي إلى السودان اليوم، قائلًا إن هناك قفزة غير طبيعية في العلاقات بين البلدين.

وأضاف أديب، أثناء تقديم برنامجه «الحكاية» عبر فضائية «mbc مصر»، مساء اليوم السبت، أنه كان من اللازم أن تكون العلاقة بهذه القوة منذ فترة طويلة، معقبًا: «اليوم هو الأفضل في تاريخ العلاقات المصرية السودانية.. السوداني ده أخويا».

وذكر أن مصر استثمرت في علاقتها بالسودان على مدار شهور، وليست وليدة اللحظة، لذا يجب النظر إلى هذه العلاقة بسعادة واحترام، مشددًا على أهمية تقوية العلاقات بين البلدين بشكل أكبر في كل المجالات.

وأكد ضرورة أن توطد أجهزة الدولة والوزارات كلها علاقتها بالسودان، بعدما قامت الأجهزة المصرية بدورها ومجهودها في هذا الشأن، متابعًا: «ظبط طرقك واستثماراتك والتعليم والإعلام مع السودان».

وعن أهمية الزيارة على ملف سد النهضة، عقب: «ستجدوا تصريحات مختلفة تماما من الجانب الإثيوبي فيما يخص ملف سد النهضة بعد زيارة الرئيس اليوم.. مصر والسودان حتة واحدة».

وشدد على ضرورة الإبقاء على العلاقات المصرية السودانية مزدهرة وجيدة، مضيفًا أنه يجب على الدولة المصرية بعد ذلك أن تقوم بإجراءات في هذا الشأن، وتطبيع العلاقات السودان بشكل جيد.

ووصل الرئيس عبدالفتاح السيسي، صباح اليوم السبت، على رأس وفد رفيع المستوى الخرطوم، في زيارة رسمية تستغرق يومًا واحدًا، وكان في استقباله بمطار الخرطوم الدولي عضو مجلس السيادة الانتقالي الفريق الركن مهندس إبراهيم جابر وعدد من المسؤولين بالدولة.

وشهدت الزيارة عقد قمة مصرية سودانية، فضلاً عن عدد من اللقاءات الثنائية مع كبار القادة والمسئولين السودانيين، وذلك لمناقشة مختلف الملفات المتعلقة بالتعاون المشترك وسبل تعزيز العلاقات الثنائية، خاصةً على الصعيد العسكري والأمني والاقتصادي، تجسيداً للإرادة القوية المتبادلة بين البلدين الشقيقين لتعزيز أطر التعاون بينهما في كافة المجالات وبما يسهم في تحقيق مصالحهما المشتركة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك