تعرف على أسباب نجاة رجل عارٍ وسط بحيرة تماسيح في المياه الأسترالية - بوابة الشروق
الإثنين 25 يناير 2021 4:57 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع وصول منتخب مصر لنهائي كأس العالم لكرة اليد؟

تعرف على أسباب نجاة رجل عارٍ وسط بحيرة تماسيح في المياه الأسترالية

بسنت الشرقاوي
نشر في: الخميس 7 يناير 2021 - 12:06 م | آخر تحديث: الخميس 7 يناير 2021 - 12:06 م

تعرض رجل هارب عارٍ للموت، بعد أن عثر عليه اثنان من الصيادين، يجلس على غصن شجرة في المياه الأسترالية المليئة بالتماسيح.

وقال الصياد كام فاوست، أمس الأربعاء، إنه سمع هو وزميله نجور، خلال صيدهما الترفيهي، صوت رجل يدعي، لوك فوسكريسنسكي ، 40 عامًا، يطلب منهم المساعدة أثناء نصبهم مصائد لصيد سرطان البحر من زورقهم في غابات المانجروف على مشارف مدينة داروين الشمالية، بأستراليا.

وقال فاوست إن فوسكريسنسكي، الذي كان مغطى بالطين والجروح ولدغات الحشرات، كان قد فقد لمدة أربعة أيام، ولايزال حيا بسبب تناول الحلزون، واستخدم ملابسه لتقطيع قطع صغيرة كعلامات على الطريق للنجاة.

وقال فاوست: "لم يكن الأمر منطقيًا بالنسبة لنا خصوصًا لأنه كان عارٍ تماما ولم تعرف ماذا حل به".

وأضاف: "كان لديه عش على أفرع الشجرة بارتفاع متر واحد فقط فوق الماء، في ظل وجود التماسيح التي تملأ البحيرة لذا فقد نجح في البقاء على قيد الحياة".

وقال "مجور" وهو الصياد الآخر، إنه وصديقه ترددا قبل إحضار فوسكريسنسكي على متن قاربهما الصغير المصنوع من الألومنيوم: "بمجرد أن رأينا مدى سوء حالته وعدد الجروح التي أصيب بها في جميع أنحاء جسده، وكان يعاني من الجفاف وضعيفًا جدًا اعتقدنا أنه من الأفضل وضعه في القارب، وأنه لا بد أنه قضى ليلة كبيرة بعد رأس السنة الجديدة وسبب لنسفه الإيذاء في الأدغال".

وقال فاوست، إن الرجل كان مجردًا من ملابسه الداخلية، وأن سيارة إسعاف كانت تنتظرهم عندما وصلوا، وأنه تم نقل فوسكريسنسكي إلى مستشفى داروين حيث تم وضعه تحت حراسة الشرطة وعلاجه.

وقالت شرطة الإقليم الشمالي إن فوسكريسنسكي أطلق سراحه بكفالة بعد اتهامه بالسرقة المسلحة، لكنهم يزعمون أنه قطع جهاز المراقبة الإلكترونية الأسبوع الماضي وحاول التهرب من السلطات، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك