«أفريقيا باور» تتفاوض مع 50 مستثمرا بمشروع الـ1.5 مليون فدان - بوابة الشروق
الخميس 20 يونيو 2024 3:25 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

لتشغيل الآبار بالطاقة الشمسية..

«أفريقيا باور» تتفاوض مع 50 مستثمرا بمشروع الـ1.5 مليون فدان

كتب ــ يوسف مجدى:
نشر في: الأحد 9 سبتمبر 2018 - 10:01 ص | آخر تحديث: الأحد 9 سبتمبر 2018 - 10:01 ص

تستهدف شركة أفريقيا باور للطاقة الشمسية تقديم تسهيلات فى السداد للمستثمرين فى مشروع استصلاح 1.5 مليون فدان لرفع المياه من الآبار باستخدام الطاقة الشمسية، بحسب المهندس أحمد حمدى المدير التنفيذى للشركة.
وقال حمدى لـ(مال وأعمال ــ الشروق): إن الشركة اتفقت مع مستثمرين سعوديين على تدبير قروض بشروط ميسرة لتمويل مشروعات استصلاح 1.5 مليون فدان. وأضاف أن شركته تمكنت من تشغيل محطات رى بالطاقة الشمسية فى منطقة الفرافرة بمحافظة الوادى الجديد حيث ساهمت فى استصلاح 30 ألف فدان ضمن مشروع استصلاح 1.5 مليون فدان. ولفت إلى أن الشركة تمكنت أيضا من تنفيذ محطات رى تعمل بالطاقة الشمسية فى منطقة المغرة والعلمين ضمن مشروع استصلاح 1.5 مليون فدان.
وكشف عن تفاوض الشركة مع 50 مستثمرا بمشروع استصلاح 1.5 مليون فدان بهدف تنفيذ محطات طاقة شمسية تعمل على تشغيل الأبار لاستصلاح الأراضى.
ولفت إلى أن المشروعات التى قامت الشركة بتركيبها أثبتت كفاءتها بشكل منقطع النظير مع تقديم ضمانات لمدة 25 سنة، إلى جانب تقديم عقود صيانة للمحطات بهدف ضمان عملها بكفاءة.
وأكد أن مشروعات محطات الطاقة الشمسية هى أفضل طريقة لتشغيل محطات الرى بمشروع استصلاح 1.5 مليون فدان لأن الاستعانة برى الأراضى عبر المولدات تكلفتها عالية جدا بينما محطات الطاقة الشمسية تضمن توليد الكهرباء لفترات طويلة مما يساهم باستعادة التكلفة فى غضون 3 سنوات فقط.
وطالب بضرورة تمويل البنوك المحلية لمشروعات الطاقة الشمسية بغرض مساعدة الراغبين فى تنفيذ تلك المشروعات للمساهمة فى مشروع 1.5 مليون فدان.
وأعلنت شركة الريف المصرى عن بدء التعاقد مع مستثمرين بشأن استصلاح أراضى فى محافظة المنيا ضمن مشروع 1.5 مليون فدان.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك