بيان برلماني عاجل للحكومة لتطبيق إجراءات الوقاية على الأطباء - بوابة الشروق
الخميس 28 مايو 2020 5:26 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

بيان برلماني عاجل للحكومة لتطبيق إجراءات الوقاية على الأطباء

كتب- علي كمال:
نشر فى : الجمعة 10 أبريل 2020 - 1:54 م | آخر تحديث : الجمعة 10 أبريل 2020 - 1:54 م

عبدالغني يطالب بالتوسع في الفحوصات السريعة للطواقم الطبية

تقدم عضو مجلس النواب، محمد عبدالغني، ببيان عاجل لرئيس مجلس الوزراء، ووزيرة الصحة والسكان، بشأن استمرار الإصابات بين الأطباء والأطقم الطبية المعاونة بفيروس كورونا المستجد، مطالبا بتوفير معايير الوقاية والأمان لهم.

وأضاف أنه وفقاً للإحصاءات والبيانات الرسمية فنسبة الإصابة بالفيروس هي ٢٪؜ للعامة، و١١٪؜ للأطباء والاطقم الطبية المعاونة وهيئة التمريض، وذلك بسبب التعرض لعدد أكبر من الفيروسات في المستشفى.

وأوضح عبدالغني، في بيانه العاجل، أن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أكد في وقت سابق أهمية توفير ظروف السلامة والأمان لوقاية الأطباء والأطقم الطبية المعاونة لحمايتهم خاصة باعتبارهم الخطوط الأمامية لمكافحة الأوبئة والجائحات التي تهدد صحة الناس في أنحاء المعمورة على حد تعبيره، وقد أوصى بضرورة الاستثمار في مجالات التعليم والوظائف الخاصة بالتمريض خاصة في ظل نقص تلك الكوادر خاصة في هيئة التمريض.

وطالب عضو مجلس النواب، الحكومة الإفادة بمدى تطبيق معايير السلامة والأمان والوقاية للأطباء والأطقم الطبية المعاونة من هيئة تمريض وعاملين فنيين وغيرهم في المجال الصحي خاصة في ظل تلك الجائحة التي تتطلب مزيداً من الإجراءات الوقائية الخاصة بالأطباء، باعتبارهم الصفوف الأمامية لمواجهة ذلك الفيروس والأكثر عرضة لخطر الاصابة، بجانب سرعة توفير وسائل الوقاية وأدوات التعقيم الكافية الخاصة بالواقية والكمامات وغيرها من المستلزمات للأطباء والفرق الطبية المعاونة والعاملين الفنيين بالمستشفيات.

كما طالب بضرورة التوسع والاستمرار في إجراء الفحوصات السريعة وتحاليل الاجسام المضادة لجميع الأطباء والطواقم الطبية المعاونة من هيئة تمريض وعاملين وفنين وغيرهم في القطاع الصحي بالمستشفيات، بالإضافة إلى ضرورة العمل على توفير أدوات الوقاية والتعقيم من كمامات ومطهرات للأطباء والطواقم الطبية المعاونة والفنيين والعاملين بالمستشفيات، إذ تعاني تلك المستشفيات من نقص في تلك الأدوات والامكانيات.

ومن جانبه، طالب وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب، عبد المنعم شهاب، وزارة الصحة بضرورة تطبيق معايير الوقاية والحماية في كل مستشفى، مضيفا أنه لابد من المتابعة بصفة يومية على الأطباء وأطقم التمريض والتأكد من الالتزام بأدوات التعقيم والوقاية داخل المستشفيات.

وأشار وكيل لجنة الصحة بمجلس النواب إلى أن الوضع الآن بخصوص أزمة فيروس كورونا تحت السيطرة في مصر، ولكن لابد أن يكون هناك خطوات استباقية أخرى من قبل الحكومة تحسباً لأي سيناريو قادم، مطالبا المواطنين بضرورة اتباع الاجراءات الإحترازية والمتابعة المستمرة، نظرا لأن الكثير من المواطنين لا يلتزمون بتلك الإجراءات وعليهم مساعدة الدولة بإلتزام المنازل والنظافة الشخصية حتى يتم القضاء على هذا الوباء.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك