الناقد أحمد سعد الدين: مسلسل «الطاووس» أكثر شمولية للتعبير عن قضايا المرآة - بوابة الشروق
الجمعة 18 يونيو 2021 10:52 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تقدمت للحصول على لقاح كورونا أو حصلت عليه بالفعل؟

الناقد أحمد سعد الدين: مسلسل «الطاووس» أكثر شمولية للتعبير عن قضايا المرآة

مسلسل الطاووس
مسلسل الطاووس

نشر في: الثلاثاء 11 مايو 2021 - 9:19 م | آخر تحديث: الثلاثاء 11 مايو 2021 - 9:19 م

أشاد الناقد الفني أحمد سعد الدين، بفكرة مسلسل "الطاووس"، خاصة أنه بعد مضي نحو 29 حلقة من العمل، ظهر جليا للمشاهدين، أن المسلسل لم يتناول قضية الفيرمونت، ولكنه تناول العديد من القضايا الشائكة أو المسكوت عنها فيما يخص إمتهان المرأة وقضاياها بشكل عام، مؤكدا أن هذا العمل في راية يعد الأفضل في تناول قضايا الاغتصاب والتحرش وامتهان المرآة بشكل عام.

وقال سعد الدين، في تصريحات صحفية، إن تناول "الطاووس" لقضايا الاغتصاب والتحرش أعم وأشمل من أي عمل تم تقديمه خلال الفترة الماضية كفيلم " المغتصبون"، والذي كان سرد لحادثه حقيقة حدثت بالفعل على أرض الواقع وهي حادثة فتاة المعادي، وذلك في فترة الثمانينات، وتم تقديمها بشكل جيد للمشاهدين، بينما مسلسل" قصة رأي عام"، والذي قامت ببطولته النجمة يسرا، كان الاغتصاب مجرد جزء مهم من العمل، ومن ثم انقلب هذا الموضوع على مدار حلقات المسلسل إلي قضية رأي عام، وتم إشراك المجتمع فيما حدث من تعرض ثلاث سيدات للاغتصاب، وتم تقديمة بشكل مميز، بينما مسلسل "الطاووس" يعد الأشمل بين هذه الأعمال و القضايا لكونه لم يتعرض للاغتصاب فقط بل تعرض لفكرة امتهان المرأة وما تتعرض له بشكل عام من عنف بدليل أن بطلة العمل أمينة الشخصية التي تقدمها سهر الصايغ، مات في الحلقة 28 وهذا الأمر مقصود من صناع العمل، لإبراز أن المسلسل يتعرض لمشاكل الفتيات بشكل عام وليس قضية بعينها فحسب.

وأشار سعد الدين، أن كل عمل من هذه الأعمال الثلاثة يعد مكمل للعمل الذي يليه، وليس منافس له، فكل منهما له ظروفه الخاصة من كافة النواحي سواء الوقت أو الموضوع أو الإخراج.

مسلسل " الطاووس"، بطولة جمال سليمان، وسميحة أيوب، وسهر الصايغ، وأحمد فؤاد سليم، هبة عبد الغني، رانيا محمود ياسين، وهالة فاخر، وخالد عليش، وعابد عناني، ومها نصار، والفنانة الشابة فرح الزاهد، ، سيناريو وحوار كريم الدليل وإشراف على الكتابة المؤلف محمد ناير، وإخراج رؤوف عبد العزيز.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك