وزيرة التجارة تبحث سبل تفعيل اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية - بوابة الشروق
الجمعة 30 يوليه 2021 1:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع أن تكسر مصر رقمها التاريخي بتحقيق أكثر من 5 ميداليات أوليمبية في أولمبياد طوكيو؟

وزيرة التجارة تبحث سبل تفعيل اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية

محمد المهم
نشر في: الأحد 13 يونيو 2021 - 3:45 م | آخر تحديث: الأحد 13 يونيو 2021 - 3:45 م

وامكيلي ميني: مصر لاعب رئيسى في الاتفاقية و38 دولة صدقت على الاتفاقية
أكدت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة، حرص مصر على استكمال دورها الفاعل في الاتفاقية حيث كانت مصر من أولى الدول الموقعة، مروراً بدخول اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية حيز النفاذ أثناء رئاستها للاتحاد الإفريقي، وكذا التأكيد على حرص مصر الكامل على تحقيق التكامل الإفريقي وتعزيز التجارة بين دول القارة السمراء ودمجها بمنظومة التجارة العالمية.

والتقت الوزيرة مع وامكيلي ميني سكرتير عام اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية وذلك على هامش مشاركتهما بأعمال منتدى "وكالات ترويج الاستثمار في أفريقيا: التكامل من أجل النمو" المقام حالياً بمدينة شرم الشيخ، شارك في اللقاء حاتم العشرى مستشار الوزيرة للاتصال المؤسسى وكل من محمد على مدير التجارة في السلع والمنافسة وايميلي نيجري مديرة التجارة في الخدمات والاستثمار بسكرتارية الاتفاقية.

وأشارت جامع إلى توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي بتحقيق التكامل الاقتصادي مع دول القارة الأفريقية في المجالات التجارية والاقتصادية، ذاكرة أن زيارة السكرتير العام لاتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية لمصر مرتين خلال 4 أشهر تعكس الدور المصري الكبير في تفعيل الاتفاقية.

وأوضحت الوزيرة، أن المباحثات استعرضت آخر التطورات الخاصة بتفعيل اتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية، وكذا التحضير لاجتماع وزراء التجارة الأفارقة المزمع عقده خلال شهر يوليو المقبل عبر تقنية الفيديو كونفرانس، والذى سيتناول آليات تفعيل التجارة في السلع بالإضافة إلى موضوعات خاصة بتبنى بروتوكول خاص بتعزيز دور المرأة في التجارة وكذا آليات تسوية المدفوعات، لافتة إلى أهمية تفعيل الجهود الرامية لتعزيز استفادة المشروعات الصغيرة والمتوسطة من الاتفاقية.

وشددت جامع على حرص مصر على التطبيق الفعلي للاتفاقية، حيث كانت مصر من أولى الدول التي تقدمت بعروضها لتحرير التجارة في السلع والخدمات على حد سواء حيث تتابع الوزارة عن كثب بدء التجارة الفعلية في إطار الاتفاقية، مشيرة في هذا الإطار إلى استعداد الوزارة التام لتقديم جميع الخبرات الفنية والبشرية لسكرتارية الاتفاقية في مجال المعالجات التجارية وحماية المنافسة، التي تتميز فيهما مصر بخبرات كبيرة.

وأشارت الوزيرة إلى أهمية قيام الدول التي لم تصدق حتى حينه بالتصديق على الاتفاقية، وكذا الانتهاء من تعميم وثائق التجارة والمستندات المطلوبة على الجمارك والجهات المعنية بالدول الأفريقية حتى يتسنى بدء التطبيق.

ومن جهته، أكد وامكيلي ميني السكرتير العام لمنطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية، أن زيارته لمصر تعد الثانية فى أقل من 4 أشهر حيث تأتي في إطار تقديره وتفهمه للجهود المصرية فى تفعيل الاتفاقية، مشيرا إلى أن الفترة الماضية شهدت تنفيذ برنامج عمل مكثف لمدة شهرين تضمن اجتماعات فنية في مجالات التجارة في السلع وقواعد المنشأ والخدمات واستهدفت تفعيل الاتفاق بعد دخوله حيز النفاذ.

وأضاف أن عدد الدول التي صدقت على الاتفاقية يبلغ حتى الآن 38 دولة، ذاكرا أنه يقوم خلال المرحلة الحالية بجولات مكثفة بالدول التي لم تصدق بعد على الاتفاقية للقيام بالتوضيحات الفنية اللازمة حتى يتسنى لها التوقيع على الاتفاقية.

وأوضح أن هناك توصيات من قمة رؤساء الدول الإفريقية بصياغة بروتوكول يشمل آليات خاصة بالمرأة والشباب في التجارة الإفريقية حيث سيتم تقديم المقترحات الخاصة بالبروتوكول خلال القمة المقبلة لرؤساء الدول.
بنود مترابطة - 1



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك