تواصل تدفق المساعدات العربية على تونس.. والسعودية ترسل مليون جرعة من اللقاحات - بوابة الشروق
الإثنين 3 أكتوبر 2022 12:12 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مبادرة التبرع بأعضاء الجسد بعد الوفاة؟

تواصل تدفق المساعدات العربية على تونس.. والسعودية ترسل مليون جرعة من اللقاحات

(د ب أ)
نشر في: الثلاثاء 13 يوليه 2021 - 1:45 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 13 يوليه 2021 - 1:45 ص

أعلنت المملكة العربية السعودية اليوم الإثنين عن توجيه حزمة مساعدات عاجلة إلى تونس لمساعدتها على مجابهة الأزمة الوبائية المتفاقمة، من بينها مليون جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا.

وأوردت وكالة الأنباء السعودية توجيهات الملك سلمان بن عبد العزيز بإرسال المستلزمات الطبية والوقائية بشكل عاجل بما يسهم في تجاوز آثار جائحة كورونا (كوفيد - 19)، وذلك استجابة لطلب الرئيس التونسي قيس سعيد.

وتشمل المساعدات أساسا مليون جرعة من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، و190 جهاز تنفس اصطناعي، و319 جهازا مكثفا للأكسجين، و150 سريرا طبيا، و50 جهاز مراقبة العلامات الحيوية مع ترولي.

كما تشمل المساعدات 4 ملايين كمامة طبية، و500 ألف قفاز طبي، و 180 جهاز قياس للنبض، و25 مضخة أدوية وريدية، و9 أجهزة للصدمات الكهربائية، و15 منظارا للحنجرة بتقنية الفيديو، و5 أجهزة تخطيط القلب.

ونقلت الوكالة عن المستشار بالديوان عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة "إن التوجيه الكريم يأتي تأكيدا على عمق العلاقات المتينة التي تربط بين قيادتي البلدين".

وأعلنت دول عربية مثل قطر ومصر والإمارات والجزائر والكويت وليبيا الى جانب تركيا عن مساعدات عاجلة وشحنات من اللقاحات لدعم تونس في ظل تفاقم وباء كورونا والتفشي السريع للعدوى بالسلالات المتحورة.

وأرسلت تركيا اليوم طائرة عسكرية محملة بـ 50 ألف جرعة من اللقاحات ووحدات تنفس اصطناعي وأجهزة توليد الأكسجين ومعدات ومستلزمات طبية متنوعة.

كما أعلنت الجزائر عن ارسال طائرة غدا الثلاثاء محملة بــ250 ألف جرعة من اللقاحات إلى جانب العديد من المعدات الطبية.

وتسببت الأزمة الصحية في تونس في وفيات تفوق المئة في المتوسط يوميا وإصابات قياسية منذ أكثر من أسبوعين بلغت أقصاها نحو 10 آلاف إصابة في يوم واحد.

وتشهد المستشفيات العمومية ضغطا كبيرا حيث بلغت في معظمها طاقة استيعابها القصوى وسط نقص كبير في الأكسجين والمستلزمات الطبية وأسرة الإنعاش.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك