اكتشاف مسطحات مائية مالحة كبيرة على سطح كويكب بين المشترى والمريخ - بوابة الشروق
الأحد 27 سبتمبر 2020 1:58 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

اكتشاف مسطحات مائية مالحة كبيرة على سطح كويكب بين المشترى والمريخ

أدهم السيد
نشر في: الخميس 13 أغسطس 2020 - 10:55 ص | آخر تحديث: الخميس 13 أغسطس 2020 - 10:55 ص

تمكنت سفينة فضائية لوكالة ناسا، من تصوير كويكب "سيريس" بين المشترى والمريخ عن قرب؛ لتكشف الصور بعد تحليلها بواسطة العديد من الفرق العلمية، وجود مسطحات مائية مالحة كبيرة تحت سطح الكويكب الصغير.

وبحسب صحيفة "الجارديان" البريطانية، اتفقت 3 دراسات تحليلية للصور المنشورة الاثنين، عن وجود مادة الهايدروهاليد، التي تتواجد دائما مع المياه المالحة المتجمدة في القطب الجنوبي على سطح الأرض؛ ما يعني أن تلك المادة سببها وجود مسطح مياه مالحة تحت سطح الكويكب.

ولجاذبية الكويكب القوية الفضل في تسهيل تصويره من قبل سفينة الفضاء، وقدرتها على الاقتراب من سطحه بمسافة 35 كيلومترا.

وتقول ماريا كريستينا، من مؤسسة علوم الفيزياء الفضائية في روما، إن وجود تلك المادة مهم للغاية نظرا لارتباطها الشديد بوجود حياة بالقرب منها، مشيرة إلى أن استمرار تدفق تلك المادة رغم مرور مليوني عام على النيزك الذي أخرجها من تحت سطح الكويكب أمر جدير بالدراسة.

وتقول جولي كاستيو، من مختبر كاليفورنيا للمركبات النفاثة، إن الهيدروهاليدات المكتشفة لا تزال مواد غير مستقرة؛ ما يعني أن منها ما تدفق حديثا من سطح الكويكب.

وأشارت دراسة أخرى لفريق أمريكي، إلى أن فوهة تم تصويرها على الكويكب تشكلت نتيجة ضرب نيزك للمنطقة وتفريغه للمياه المالحة أسفل منها.

يذكر أن كويكب "سيريس" تم اكتشافه عام 1981 على يد العالم الإيطالي جوزيبي بيازي.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك