في ذكرى وفاتها.. زبيدة ثروت الجميلة التي عشقها بيليه وكادت تجسد دور «سيدنا يوسف» - بوابة الشروق
الأحد 19 يناير 2020 3:56 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستحرص على زيارة معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام؟

في ذكرى وفاتها.. زبيدة ثروت الجميلة التي عشقها بيليه وكادت تجسد دور «سيدنا يوسف»

عبدالله قدري
نشر فى : الجمعة 13 ديسمبر 2019 - 9:39 م | آخر تحديث : الجمعة 13 ديسمبر 2019 - 9:39 م

يوافق يوم الثالث عشر من ديسمبر ذكرى وفاة الفنانة زبيدة ثروت، واحدة من علامات السينما المصرية في سيتينيات القرن الماضي، والتي لقبت بـ«صاحبة أجمل عيون في السينما المصرية»، قبل أن تعتزلها في أواخر سبعينيات القرن الماضي وتغيب عن الإعلام حتى رحيلها عام 2016.

وخلال فترة اعتزالها للسينما غابت الفنانة زبيدة ثروت عن الإعلام نتيجة إصابتها بالسرطان، ولم تظهر سوى في برنامج "بوضوح" للإعلامي عمرو الليثي في عام 2015، وخلال هذا الظهور الإعلامي الوحيد تحدثت زبيدة ثروت عن حياتها الفنية وما بعد اعتزالها الفن.

الشروق ترصد في هذه السطور كيف دعم جمال الفنانة زبيدة ثروت مسيرتها الفنية، حسب ما ذكرت في آخر ظهور إعلامي لها مع الإعلامي عمرو الليثي.

• حفيدة السلطان

في حوارها مع عمرو الليثي جلست زبيدة ثروت دون أن تظهر الكاميرا ملامح وجهها وتحدثت عن سر ظلت طيلة حياتها الفنية محتفظة به قبل أن تفصح عنه لاحقا، وهو أنها حفيدة السلطان حسين كامل عن هذا قالت: "أنا جدي لأمي السلطان حسين كامل، لكن أبي كان يخفي هذا النسب أثناء توقيع العقود السينمائية لأنه كان خايف علي بعد ثورة 52، وقتها كنت قاصر معرفش حاجة، وبابا هو اللي كان متحكم في كل شيء".

لم تبد "ثروت" المنحدرة من أصول ملكية انحيازها أو انتقادها لثورة 1952 ولكنها تحدثت عن مصادرة أملاك والدتها وجدتها من قبل لجان التأميم والمصادرة التي شكلت بعد ثورة 1952 قائلة "حتى السلسلة الذهب بتاعت ماما اللي مكتوب عليها آية الكرسي أخذوها".

واصلت زبيدة ثروت حديثها الإعلامي الوحيد بعد سنوات انقطاعها عن الإعلام التي تخللها ثورتي 25 يناير و30 يونيو، وتعود للوراء قليلا لتتحدث عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك " أنا بحبه جدا، راجل حكم مصر 30 سنة حتى لو فيه اختلاف في أي شيء، لكن أنا بحبه"، حتى أنها تتذكر أنها من شدة حبها لمبارك أهداها زوج أختها أحمد عبد القدوس صورة للرئيس حسني مبارك " فرحت أوي وقتها بالهدية دي".

• صدفة التمثيل

دخلت زبيدة ثروت التمثيل بالصدفة كما تقول، حين اختارها الفنان الراحل يحيي شاهين لتقوم بدور البطولة معه في فيلم الملاك الصغير، وكان اختياره لها بسبب جمال لو عنينها كما تقول في حوارها "مجلة الكواكب صوروني صورة فوتوغرافية وركزوا علي عينيا بس، فلما شافها يحيي شاهين قالهم تجيبوا لي صاحبة الصورة دي تمثل معايا كبيرة صغيرة أنا عاوز صاحبة العينين دي".

• فيلم يوسف الصديق

لعب وجه زبيدة ثروت وملامحها البريئة دورا كبيرا في حياتها الفنية، ففي أحد الأيام وهي في سن صغيرة طلبها الأديب الكبير يوسف السباعي في مكتبه ليعرض عليها أداء فيلم يوسف الصديق، والطريف أن زبيدة ثروت كانت ستؤدي دور سيدنا يوسف، موضحة: "أنا الي كنت هقوم بدور سيدنا يوسف، لأن يوسف بيه السباعي قالي مفيش أحلى من وشك يناسب الدور ده، لكن الفيلم لم يكتمل بسبب اعتراض الأزهر عليه".

لم يتوقف جمال زبيدة ثروت عند هذا الحد؛ بل وصل إلى ملاعب كرة القدم حيث النجم البرازيلي يبيله الذي أعجب بالفنانة زبيدة ثروت وكاد أن يتزوجها كما تقول: "كنا في مهرجان في الكويت ونزلت في نفس الفندق اللي في بيليه، وشافني أعجب بي وحبني وأنا لم أعلم من هو لأني مكنتش أحب الكورة، وطلب مني الزواج وفي كل مكان ألاقيه مستنيني".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك