الأحد 26 مايو 2019 4:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما مدى رضاك عن الدراما الرمضانية للموسم الجاري؟

رئيس «وفا بنك»: إفريقيا أمل العالم فى التنمية

رسالة المغرب ــ محمد مكى:
نشر فى : الخميس 14 مارس 2019 - 10:13 م | آخر تحديث : الخميس 14 مارس 2019 - 10:13 م

رئيس سيراليون: 100 مليار دولار تحتاجها إفريقيا سنويا للبنية التحتية


اعتبر محمد الكتانى، الرئيس التنفيذى لمجموعة التجارى وفا بنك المغربية، أن قارة إفريقيا أمل العالم فى التنمية وسط التحديات التى تواجه الاقتصاد الدولى ومناطق إقليمية مختلفة.
وشدد الرئيس التنفيذى لمجموعة التجارى وفا بنك، خلال كلمته أمام الدورة السادسة للمنتدى الدولى «إفريقيا والتنمية»، الذى يعقد فى مدينة الدار البيضاء فى المملكة المغربية، وينظمه التجارى وفا بنك، على ضرورة الاهتمام بالإصلاحات الهيكلية لدعم تحفيز الاستثمار ودفع النمو فى القارة الإفريقية، داعيا إلى الاندماج والتكامل الاقتصادى بين دول القارة ودعم مفهوم ريادة الأعمال وتمكين المرأة وسهولة الوصول إلى الموارد.
ولفت الكتانى، إلى أن اللقاءات الثنائية التى ستعقد خلال يومى منتدى إفريقيا والتنمية تهدف إلى تعزيز التعاون الثنائى والإقليمى بين دول القارة السمراء، بما يسهم فى دعم الاستثمار وتعزيز فرص العمل والتكامل والاندماج بين دول القارة، مؤكدا أن القارة الإفريقية غنية بثرواتها الطبيعية ومواردها البشرية.
وتابع الكتانى، أن مستقبل إفريقيا يمر عبر النساء، مشيرا إلى ضرورة إشراك المرأة فى تحمل مسئولية القرار الاقتصادى.
من جانبه قال جوليوس مادا بيو، رئيس سيراليون: إن إفريقيا تحتاج لدعم الاستثمار الخاص لحصد ثمار أهداف التنمية التى وضعتها الأمم المتحدة، لافتا إلى ضرورة الاهتمام بالاستثمار فى التعليم والصحة والتنمية البشرية لرفع نسب نمو الناتج المحلى الإجمالى للدول الإفريقية، مؤكدا أن 51% من تعداد دولة سيراليون من النساء؛ حيث يهتم بتوفير الحماية الاجتماعية لهن وللفئات الأكثر احتياجا ودعم تمكين المرأة.
وأضاف رئيس سيراليون، خلال كلمته بالمنتدى، أن إفريقيا تحتاج سنويا لنحو 100 مليار دولار للاستثمار فى البنية التحتية، لتعداد سكانى يبلغ نحو 1.2 مليار نسمة.
وفى سياق متصل قال «هى لى لى»، سفير الصين فى الرباط: إن المغرب تمثل حلقة وصل بين أوروبا وإفريقيا وبين الشرق والغرب، نظرا لموقعها الجغرافى المتميز بما يعمل على تعزيز التكامل والتعاون الاقتصادى بين الدول، وبما يعود بالنفع على شعوب الصين والمغرب وإفريقيا.
ولفت «هى لى لى»، خلال كلمته بالمنتدى، إلى أهمية مبادرة «الحزام والطريق» التى أطلقتها «بكين» لتعمل على تشجيع التقارب والتبادل التجارى والتعاون الاستثمارى بين الصين ودول العالم، موضحا أنه سيتم عقد مؤتمر كبير تحت اسم «الطريق الواحد» فى نسخته الثانية فى العاصمة الصينية بكين، لدعم التعاون التجارى والاقتصاد بين دول القارة والصين وتعزيز آليات التعاون الاقتصادى والتنمية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك