منها السمنة.. أسباب الطفح الجلدي في منطقة الأرداف - بوابة الشروق
الإثنين 28 سبتمبر 2020 5:07 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

منها السمنة.. أسباب الطفح الجلدي في منطقة الأرداف

منار محمد:
نشر في: الجمعة 14 أغسطس 2020 - 12:05 م | آخر تحديث: الجمعة 14 أغسطس 2020 - 12:05 م

يعاني البعض من ظهور طفح جلدي في منطقة الأرداف، مصحوبًا بإحمرار وتهيج في البشرة، دون معرفة سبب حدوث ذلك، وفي حالة عدم الاهتمام، يمكن أن تتدهور الحالة الصحية ولا يستطيع المصاب ارتداء ملابس لأن الطفح يسبب حكة.

وحسبما ذكر موقع "ميديكال نيوز توداي" الأمريكي الطبي، فإن أسباب الطفح الجلدي بالأرداف متعددة، وهي:

- التهاب الجلد التأتبي

قد يكون الطفح الجلدي ناتجًا عن الإصابة بالتهاب الجلد التأتبي، الذي يسبب أيضًا حكة وبقع متقشرة وجفاف في الجلد، وهذا يسمى طبيًا بـ"الإكزيما".

ووفقًا للأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، فإن من 10 إلى 20% من الأطفال في جميع أنحاء العالم مصابون بالأكزيم ، بينما يعاني منها من 1 إلى 3% من البالغين.

- التهيج

احتكاك الأرداف خلال الحركة مع بعضهم البعض أو مع الملابس والجوارب الطويلة، يمكن أن يسبب طفح جلدي وإحمرار وتقرحات بسيطة.

- التهاب الجلد التماسي

يسبب التهاب الجلد التماسي ظهور طفح جلدي أيضًا، ويكون ذلك بسبب استخدام صابون عطري أو منظفات قوية على الجلد.

- طفح حراري

التعرض للحرارة في فصل الصيف يسبب طفح جلدي وتهيج، بسبب انسداد المسام واحتباس العرق في الجلد أثناء ارتداء الملابس، وعادةً ما يختفي ذلك بمجرد أن يبرد الجسم.

- التهاب الغدد العرقية القيحي

التهاب الغدد العرقية القيحي، هو طفح جلدي نادر يظهر على شكل رؤوس سوداء أو نتوءات تشبه البثور تحت الجلد، وأحيانًا يخرج منها صديد ويحدث هذا الالتهاب بسبب قوة احتكاك الجلد خلال الحركة.

وما يزيد من نسبة الإصابة بالتهاب الغدد العرقية القيحي، زيادة الوزن والاكتئاب والقلق أو الإصابة بمرض السكري.

- استخدام الشفرات

عند استخدام الشفرات غير النظيفة، يتسبب ذلك في حدوث حكة شديدة وتهيج وظهور طفح جلدي.

- السباحة

إذا كان المصاب يهوى السباحة في المحيطات أو البحيرات، فإنه معرض للإصابة بالطفح الجلدي بمنطقة الأرداف وأجزاء أخرى من الجسم بسبب الطفليات، وقد يكون نزول حمام السباحة بكثرة سببًا أيضًا في الطفح الجلدي والحكة والبثور الصغيرة لتعرض الجسم إلى الكلور لساعات.

وتشمل الأدوية التي تساعد في علاج الطفح الجلدي بمنطقة الأرداف، مضادات الفطريات ومضادات الهيستامين في حالة ظهور حكة مع الطفح الجلدي.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك