مصادر: توقعات بارتفاع صادرات مصر من الغاز الطبيعي المسال في أكتوبر الجاري - بوابة الشروق
الأحد 24 أكتوبر 2021 5:11 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد مقترح التبرع بالأعضاء بعد الوفاة؟

مصادر: توقعات بارتفاع صادرات مصر من الغاز الطبيعي المسال في أكتوبر الجاري


نشر في: الخميس 14 أكتوبر 2021 - 10:50 م | آخر تحديث: الخميس 14 أكتوبر 2021 - 10:50 م

«كبلير»: مصر صدرت 4.3 مليون طن غاز فى التسعة أشهر الأولى من 2021
قالت مصادر تجارية وصناعية، إنه من المتوقع أن ترتفع صادرات مصر من الغاز الطبيعى المسال فى أكتوبر الحالى مقارنة بالشهر السابق، وفقا لما نقلته لوكالة رويترز للأنباء.

وبحسب الوكالة، فإن الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)، طرحت مؤخرًا مناقصة بيع مجانية على أن يتم تحميلها من 31 أكتوبر إلى نوفمبر.

قالت لورا بيج، كبيرة محللى الغاز الطبيعى المسال فى شركة جمع البيانات «كبلير»: إن مصر صدرت 4.3 مليون طن من الغاز الطبيعى المسال فى الأشهر التسعة الأولى من العام الجارى، ارتفاعا من 0.45 مليون طن فى الفترة نفسها العام السابق بسبب زيادة توافر الغاز المحلى وتحسن بيئة التسعير.

وتابعت «مع زيادة توافر الغاز المحلى، أصبحت مصر قادرة بشكل متزايد على تلبية الطلب المحلى على الغاز وتخصيص فائض الإنتاج للتصدير».

وأدى النمو السريع فى إمدادات الغاز الطبيعى فى مصر، مدعومًا باكتشاف أكبر حقل فى البحر المتوسط، إلى تحويلها من مستورد صافٍ إلى مصدر فى أواخر عام 2018؛ حيث شحنت 1.8 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعى المسال فى عام 2020.

وتوقعت شركة جمع البيانات «كبلير» لـ«رويترز»، أن تتجاوز شحنات مصر فى النصف الأول من أكتوبر ما تم شحنه الشهر الماضى، كما تتوقع ثلاث شحنات من كل من مصنعى دمياط وإدكو، مقارنة بإجمالى 5 شحنات فى سبتمبر.

وقال تقرير لمنظمة الدول العربية المصدرة للبترول (أوبك)، صدر فى أغسطس الماضى: إن مصر ساهمت بأكبر نمو فى إجمالى صادرات الغاز الطبيعى المسال للدول العربية فى الربع الثانى.

وبلغ إجمالى صادرات مصر من الغاز الطبيعى المسال فى الربع الثانى 1.4 مليون طن مقابل صفر فى العام السابق.

وكان لدى مصر 2.1 تريليون متر مكعب من احتياطيات الغاز الطبيعى المؤكدة فى نهاية عام 2020، وفقًا لمراجعة بى بى 2021 الإحصائية للطاقة العالمية، ما يعادل حوالى 1.5 مليار طن من الغاز الطبيعى المسال.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك