الحزن يخيم على قرية المواسير بعد حريق خط بترول إيتاى البارود - بوابة الشروق
السبت 14 ديسمبر 2019 11:46 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل توافق على سن قانون جديد لمكافحة الشائعات وتشديد عقوبة مروجيها؟

الحزن يخيم على قرية المواسير بعد حريق خط بترول إيتاى البارود

حريق خط بترول إيتاى البارود
حريق خط بترول إيتاى البارود
خميس البرعى
نشر فى : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 3:48 م | آخر تحديث : الخميس 14 نوفمبر 2019 - 3:48 م

النيابة تأمر بإجراء تحليل DNA لخمس جثث مجهولة للتوصل لهويتها
شهود عيان: سيجارة تسببت فى الحريق.. والأهالى اندفعوا من أجل بنزين ببلاش.. وعملية إصلاح خط الأنابيب تبدأ بعد انتهاء معاينة فريق التحقيق

حالة حزن شديدة تعيشها قرية المواسير بمركز إيتاى البارود بمحافظة البحيرة، بعد حادث انفجار خط الغاز التابع لشركة أنابيب البترول بطنطا، الممتد من الإسكندرية إلى القاهرة، الذى تسبب فى مصرع 7 أشخاص وإصابة 16 آخرين من أهالى القرية.

وانتقلت «الشروق» إلى مكان الحريق بقرية المواسير، التى تبعد كيلو ونصف عن مدينة إيتاى البارود، حيث تعيش حالة من الطوارئ والتدابير لإيقاف تسريب خط المواد البترولية.

وقال شوقى عبدالفتاح، صاحب منزل بجوار المصرف الذى شهد الحادث، إن الحريق بدأ بعد صلاة المغرب أثناء تعبئة الشباب والأهالى الجراكن بالبنزين عبر خط الغاز المار بالترعة، مرجحا اندلاع الحريق بسبب إلقاء أحد الأهالى سيجارته بالقرب من خط الغاز، حيث فوجئ من هم داخل المصرف بتعبئة البنزين بسرعة انتشار النيران ومنهم من هرب ومنهم من التهمته النيران.

وأوضح أن أغلب مركبات التوك توك المحروقة كان أصحابها يقومون بتعبئة البنزين من المصرف بطريق عزبة أبو سعيدة، مشيرا إلى أن الحريق التهم ماكينة الرى التى يمتلكها وكانت متواجدة أمام المصرف.

وقال محمود صبرى، أحد شباب قرية المواسير، إن نبأ وجود خط بنزين بترعة طريق أبو سعيدة انتشر كالنار فى الهشيم، ليتوجه كثير من الأهالى إلى مكانه من أجل الفوز بالبنزين «ببلاش» لاستخدامه فى الزراعة لماكينات الرى أو السيارات أو البيع، لكن الحريق المفاجئ أنهى على أحلامهم بالموت أو الإصابة.

وذكر محمود محمد، صاحب أرض بجوار الحريق، أن الأهالى أبلغوا الشرطة بتسرب البنزين بقرية المواسير حتى تعرض الخط لهجوم من كل حدب وصوب وجاءوا جميعا للنهب والسرقة من خارج القرية.

وأثناء رصد «الشروق» لموقع الحادث تواجد بعض المواطنيين يبحثون عن ذويهم داخل الترعة المغطاة بالبنزين إلا أنهم لم يجدوا شيئا ودخلوا فى نوبة بكاء بسبب فقدانهم فى الحريق.

وفى السياق ذاته، قرر اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة رفع درجة الاستنفار القصوى بالقرية، ومستشفى إيتاى البارود المركزى لاستقبال المصابين والجرحى، مشددا على تقديم جميع أوجه الرعاية العلاجية اللازمة للمصابين.

إلى ذلك، انتدبت النيابة العامة بإيتاى البارود، برئاسة المستشار أشرف ربيع، المعمل الجنائى لرفع الأدلة الجنائية من موقع حريق خط أنابيب شركة طنطا للبترول بقرية المواسير، للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة، كما قرر فريق التحقيق ورجال الطب الشرعى إجراء تحليل DNA للجثث الخمسة المجهولة التى تم العثور عليها بموقع الحريق للتوصل لهويتها.

من جانبه، قال مصدر بوزارة البترول والثروة المعدنية، طلب عدم نشر اسمه، إن عملية إصلاح خط أنابيب المنتجات البترولية فى منطقة غرب ايتاى البارود ستبدأ بعد انتهاء معاينة النيابة لموقع الخط.

وكان عبدالمنعم حافظ، رئيس شركة أنابيب البترول، قد أشار إلى أنه فى تمام الساعة الواحدة ظهر أمس الأول، تم اكتشاف محاولة سرقة لخط منتجات بترولية بإيتاى البارود محافظة البحيرة بتركيب اللصوص كلبس بغرض السرقة وحدث تسرب لمنتج البنزين على الأرض وبالترعة المجاورة.

وقد انتقلت فرق الفنيين بالشركة لموقع الحادث وتم غلق المحبس قبل الكسر وبعده والسيطرة على التسريب وإبلاغ الشرطة والنيابة العامة بالحادث وقاما بمعاينة المكان وتحرير محضر بالواقعة فى الخامسة مساء، وعقب ذلك ونتيجة لمصدر لهب مجهول حدث اشتعال فى المنتج المتسرب جراء الحادث وتمت السيطرة على الحريق وجار السيطرة على المتسرب فى الترعة المجاورة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك