السفير الأمريكى لدى إسرائيل: لن أؤجج الغضب بزيارة المستوطنات - بوابة الشروق
الأربعاء 19 يناير 2022 3:53 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


السفير الأمريكى لدى إسرائيل: لن أؤجج الغضب بزيارة المستوطنات

المستوطنات الإسرائيلية
المستوطنات الإسرائيلية
وكالات
نشر في: السبت 15 يناير 2022 - 3:26 م | آخر تحديث: السبت 15 يناير 2022 - 3:26 م
أكد السفير الأمريكى الجديد لدى إسرائيل توماس نايدز، أنه لن يزور المستوطنات الإسرائيلية بالضفة الغربية المحتلة حتى لا يؤجج الوضع على الأرض.

وقال نايدز، فى مقابلة مع وسائل إعلام عبرية نقلتها صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» إنه لم ولن يزور المستوطنات فى الضفة الغربية، موضحا: «لأننى مثلما أطلب من الفلسطينيين والإسرائيليين عدم اتخاذ خطوات تؤدى إلى تأجيج الموقف، لا أريد القيام بأشياء عن قصد قد تؤدى إلى عدم الاحترام أو الغضب بين الناس».

وأضاف نايدز: «عندما يتعلق الأمر بإسرائيل، ليس لدى أيديولوجية، كل ما يهمنى هو أن إسرائيل ستبقى دولة قوية وديمقراطية ويهودية»، على حد تعبيره.

وتابع: «أدعم حل الدولتين. وأدعم كذلك رفاهية الشعب الفلسطينى، كل هذا نابع من الاعتقاد بأن إسرائيل ستكون أقوى بهذه الطريقة».

وتأتى تصريحات السفير الأمريكى الجديد لدى إسرائيل بمثابة عودة إلى الوضع قبل حقبة الرئيس الأمريكى السابق دونالد ترامب عندما لم يقم السفراء الأمريكيون بزيارات إلى المستوطنات.

غير أن السفير الأمريكى السابق فى إسرائيل، ديفيد فريدمان، سلك نهجا مختلفا عندما زار عدة مرات المستوطنات الإسرائيلية، كما لعب دورا فى قرار وزير الخارجية الأمريكى السابق، مايك بومبيو، بإلغاء مذكرة وزارة الخارجية التى اعتبرت المستوطنات الإسرائيلية غير قانونية.

إلى ذلك، كرر نايدز تأكيد إدارة بايدن على أن الولايات المتحدة تخطط لإعادة فتح القنصلية الأمريكية بالقدس المحتلة، والمخصصة لشئون الفلسطينيين بعد أن قررت الإدارة السابقة إغلاقها وضمها مع السفارة التى نقلت من تل أبيب للقدس.

ولم يقدم السفير أية تفاصيل إضافية، بما فى ذلك جدول زمنى لموعد النظر فى الأمر.

وعلى الرغم من ذلك، شدد نايدز على أن «القدس هى عاصمة إسرائيل والسفير الأمريكى يعمل ويعيش هناك»، على حد قوله.

وكانت صحيفة «تايمز أوف إسرائيل» قد نقلت عن ثلاثة مصادر مطلعة، الشهر الماضى، القول إن واشنطن قررت فعليا تأجيل خطط إعادة فتح القنصلية وسط مقاومة إسرائيلية قوية لهذه الخطوة.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك