ماراثون الانتخابات الأمريكية يشتعل.. بايدن يتحدى ترامب بمناظرتين والأخير يوافق على الفور - بوابة الشروق
السبت 25 مايو 2024 1:37 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

ماراثون الانتخابات الأمريكية يشتعل.. بايدن يتحدى ترامب بمناظرتين والأخير يوافق على الفور

وكالات
نشر في: الأربعاء 15 مايو 2024 - 6:23 م | آخر تحديث: الأربعاء 15 مايو 2024 - 6:23 م

تحدى الرئيس الأمريكي جو بايدن، الأربعاء، منافسه دونالد ترامب بإجراء مناظرتَين قبل الانتخابات الرئاسية، الأولى في يونيو والثانية في سبتمبر المقبلين، ووافق ترامب على الفور.

وقال الرئيس الديمقراطي البالغ 81 عاما والمرشح لولاية ثانية في الانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر المقبل: «حاليًّا يقول إنه يريد أن يجري مناظرة معي مرة جديدة.. في هذه الحالة... سأفعل ذلك مرتين»، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وأعلن فريق حملة بايدن، أن الرئيس الأمريكي يريد أن يجري أول مناظرة مع ترامب في إطار حملته الحالية بعد قمة مجموعة السبع التي ستعقد في إيطاليا في الفترة من 13 إلى 15 يونيو، والثانية في بداية سبتمبر.

ورد ترامب على الفور، عبر شبكته «تروث سوشيال» قائلًا: «أنا مستعد ومصمم على إجراء مناظرة ضد جو (..) في الموعدين المقترحين في يونيو وسبتمبر».

وأضاف الجمهوري البالغ 77 عاما: «أقترح بشدة إجراء أكثر من مناظرتين».

وبخلاف المعسكر الديمقراطي الذي يطالب بمواجهة من دون جمهور، اعتبر ترامب أنه لإضفاء مزيد من الإثارة على المناظرة يجب أن تجري في غرفة كبيرة جدا، حتى لو أنه يبدو أن بايدن يخاف من الحشود.

وفي رسالته المصوّرة، قال جو بايدن ساخرًا: «لنختار التواريخ يا دونالد. سمعت أنك حر الأربعاء».

وأشار الرئيس الأمريكي إلى اليوم الوحيد الذي تتوقف خلاله محاكمة سلفه أسبوعياً، إذ يتعين عليه أن يمثل خلال باقي أيام الأسبوع أمام المحكمة في نيويورك في قضية دفع أموال لشراء صمت ممثلة إباحية، وردّ ترامب: «أخبرني متى وسأكون هناك، حان وقت المعركة».

وأرسل فريق حملة جو بايدن، رسالة إلى اللجنة التي تنظم عادة المناظرات الانتخابية، موضحًا أن مرشحه لن يلتزم بالجدول الزمني الذي حددته هذه اللجنة.

وكانت اللجنة قد حددت ثلاثة مواعيد هي 16 سبتمبر، و1 أكتوبر، و9 أكتوبر.

ويرى معسكر بايدن أن المناظرة الأولى يجب أن تتم قبل الصيف، للأخذ في الاعتبار الأمريكيين الذين سيصوتون مبكرا إذ سيكون شهر سبتمبر متأخرا جداً بالنسبة لهم.

وطلب الرئيس الديمقراطي أيضًا، من بين مطالب أخرى، إجراء المناظرة من دون جمهور.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك