غادة والي: جائحة كورونا تزيد مخاطر الإتجار في البشر - بوابة الشروق
الإثنين 23 نوفمبر 2020 9:19 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من سيفوز في النهائي التاريخي لدوري أبطال أفريقيا يوم الجمعة؟

غادة والي: جائحة كورونا تزيد مخاطر الإتجار في البشر

الدكتورة غادة والي
الدكتورة غادة والي
أسماء الدسوقي
نشر في: الأربعاء 18 نوفمبر 2020 - 2:13 ص | آخر تحديث: الأربعاء 18 نوفمبر 2020 - 2:13 ص

قالت الدكتورة غادة والي، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة والمدير التنفيذي لمكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، إن الإتجار في البشر وتهريبهم مسألة شديدة الخطورة، وازدادت خطورتها مع وجود أزمة كورونا.

وأضافت والي، في مداخلة هاتفية لبرنامج «التاسعة»، الذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي عبر فضائية «التليفزيون المصري»، مساء الثلاثاء، أن الأخطر هو قضاء العالم لساعات أطول على الإنترنت، مشيرة إلى وجود عصابات إلكترونية، تعمل عل استغلال النساء والأطفال واستدراج الشباب للجريمة المنظمة، وكذا دفعهم نحو التطرف.

ولفتت إلى أن مقاومة الجريمة الإلكترونية أصبح مجالًا جديدًا لا بد من وجوده في كل العالم، معقبة: «بدأنا ندخل فيه».

وأشارت إلى أنه لوحظ في الفترة الأخيرة مع قلة حركة المطارات، تم استبدال التهريب عن طريق الطيران بالمجاري المائية في البحار والأنهار، ذاكرة أن مجلس الأمن كلف، منذ أربعة أيام، بمتابعة الجريمة عبر الأبحار والمحيطات والأنهار.

وذكرت أن هناك معامل لتحليل عينات من جميع أنواع المخدرات المختلفة والمستحدثة، مضيفة أنه أصبح هناك مخدرات كيميائية مخلقة، تستخدم مواد شديدة الخطورة.

ولفتت إلى أن عصابات الجريمة المنظمة دائما لديهم أفكار جديدة، لذا لا بد أن تتعاون الدول لسد الثغرات التي يستخدمونها في اختلاق أشكال جديدة من الجريمة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك