خطاب من مساعد وزيرة الصحة يمنع عمل أطباء تكليف مارس 2020 بمستشفيات العزل - بوابة الشروق
الخميس 2 يوليه 2020 7:58 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

خطاب من مساعد وزيرة الصحة يمنع عمل أطباء تكليف مارس 2020 بمستشفيات العزل

وزارة الصحة
وزارة الصحة
منى زيدان:
نشر في: الأربعاء 20 مايو 2020 - 11:23 ص | آخر تحديث: الأربعاء 20 مايو 2020 - 11:23 ص

الأزمة دخلت مرحلة جديدية بطرح الصحة مشروعا ورفض الخريجين له
أطباء التكليف: ما عرضته الوزارة غير واضح ونريد التكليف على النظام القديم
نقابة الأطباء تطالب الصحة بتوضيح تفاصيل التكليف قبل إعلان موقفها الرسمي

تصاعدت في الفترة الأخيرة أزمة أطباء تكليف مارس 2020 والذين يرفضون التكليف على النظام الجديد الذي طرحته وزارة الصحة والسكان، وفي محاولة لإنهاء الأزمة، وافقت مساء الثلاثاء الدكتور هالة زايد وزيرة الصحة والسكان على تكليف أطباء مارس 2020 بالمستشفيات بدءا من السبت المقبل، نظرا للظروف التي تمر بها البلاد من أزمة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19 ).

وحددت وزارة الصحة والسكان، مسارين لتكليف أطباء مارس 2020 وهم، الاول: تكليف الأطباء فى احدى التخصصات الطبية مع الحاقهم ببرنامج الزمالة المصرية فور استلامهم التكليف، والثاني: يتم تكليف الطبيب "ممارس عام" بمستشفيات وزارة الصحة والسكان، طبقا لاحتياجات الوزارة فى إطار خطتها لمواجهة فيروس كورونا، وذلك لمدة عامين، على أن يتم السماح لمن يرغب للتقدم للزمالة المصرية فى مختلف التخصصات بعد عام من العمل الفعلي.

قوبل المساران بالرفض من قبل أطباء تكليف مارس 2020، وأصدروا بيانا ردا على بيان وزارة الصحة، مؤكدين أن بيان الوزارة يعتبر تراجعا عن نظام التكليف الجديد، إلا أن ما تم نشره غير واضح تماما، حيث لا يمثل العودة الصريحة لنظام التكليف المتعارف عليه، ويطرح العديد من التساؤلات والاستفسارات حول ماهيته.

وأعلن أطباء تكليف 2020: "استمرارهم في الامتناع عن التسجيل حتى يتضح الموقف بشكل كامل، من خلال تواصلهم مع وزارة الصحة والمسؤولين في الدولة، لنضمن أن مطلب دفعة أطباء مارس 2020 تم تحقيقه من عدمه" بحسب بيان لهم.

وحصلت "الشروق" على خطاب صادر من مكتب مساعد وزيرة الصحة والسكان، الدكتور محمد فوزي السودة، وموجه إلى جميع المستشفيات التابعة للوزارة، يشير إلى أنه تيسيرا على الأطباء البشريين المكلفين برجاء تنفيذ الآتي: عمل إيميل للغرفة الفرعية وموافاتنا به خلال 48 ساعة على الإيميل الرسمي للغرفة المركزية، وذلك لتسهيل المراسلات، وتبادل البيانات بينها وبين الغرفة المركزية بالوزارة، والمستشفيات التدريبية والجهات المختلفة.

وذكر الخطاب أن تقوم كل مستشفي تدريبي معتمد في الزمالة بترشيح أحد أعضاء فريق التدريب بالمستشفى التدريبي، ليكون منسق للزمالة المصرية بالمستشفى ليصبح على تواصل دائم بمنسق الزمالة المصرية بالمحافظة، وذلك لمتابعة سير العملية التدريبية، ومدى انتظام المدربين والمتدربين، كما يتلقى استفسارات وشكاوي المتدربين.

وتابع الخطاب أنه تسهيلا على الأطباء المكلفين دفعة مارس 2020 يتم توجيه خطاب تسليمهم التدريب للمستشفى التدريبي مباشرة، على أن ترسل المستشفى بيان بالأطباء الذين تسلموا التدريب إلى المديرية، وكذلك نسخة إلى الجهة التابعة لها المستشفى التدريبي (هيئة المستشفيات التعليمية- الأمانة العامة للمراكز المتخصصة- الهيئة العامة للتأمين الصحي- القطاع العلاجي- المؤسسات العلاجية).

وذكر الخطاب ترشيح 2 من أعضاء الفريق الطبي بالمديرية، ليعاون منسق الزمالة المصرية بالمحافظة، ويصبح أحدهم مسئولا عن شئون المتدربين، والآخر مسئول عن شئون المدربين.

وأكد الخطاب أنه حرصا من وزارة الصحة والسكان علي سلامة الأطباء حديثي التخرج، ففي حالة تحويل المستشفى التدريبي المرشح لها الطبيب إلى مستشفى للعزل (لمصابي كورونا)، تقوم الغرفة الفرعية للزمالة بالمحافظة بإعادة توزيع الطبيب على مستشفى أخرى، في ذات تخصصه، بشكل مؤقت، وحتى عودة المستشفى لعملها الطبيعي.

وشدد الخطاب على تنفيذ تعليمات وزيرة الصحة والسكان بأن الطبيب المكلف المتدرب بالزمالة المصرية يعامل معاملة الطبيب المقيم من حيث الحقوق والواجبات كافة.

من جانبها قالت الدكتورة سارة إيهاب طبيبة تكليف مارس 2020، إن رفضهم لتكليف الوزارة لأن نظام التكليف الذي تم طرحه ليس كالنظام القديم الذي نطالب بالتكليف عليه، حيث إن النظام القديم يسمح بالتكليف على الوحدات الصحية التابعة للطب الوقائي، وليس على المستشفيات، كما يعطي الاختيار للأطباء في الاشتراك في الزمالة المصرية، أو الدراسات العليا كل حسب رغبته.

وأضافت طبيبة التكليف لـ"الشروق"، أن التكليف القديم يسمح للطبيب بالعمل كممارس عام بالوحدات الصحية لمدة عام، ثم التقدم لاختيار التخصص لمدة 5 سنوات، قائلة "هذه الأمور جميعها ليست موجودة في نظام التكليف الجديد، أو الذي طرحته وزيرة الصحة والسكان مؤخرا".

وتابعت سارة أن نظام التكليف الذي طرحته الوزارة في بيانها يعني أن الأطباء سيتم تكليفهم على المستشفيات وليس الوحدات الصحية، مع تغيير المستشفى من عام لآخر، كما أنه لا يحق للطبيب اختيار تخصصه، بالإضافة إلى فرض الاشتراك في الزمالة المصرية على الأطباء، وهناك بعض الأطباء الذين لا تناسبهم الزمالة المصرية، حيث لها شروط ومستوى دراسي معين، قد لا يناسب البعض من دفعة تكليف مارس 2020.

وأكدت سارة أن عدد دفعة 2018، على تكليف مارس 2020، يبلغ 8 آلاف و600 طبيب، بينهم 2000 طبيب سجلوا في التكليف الجديد الذي طرحته وزارة الصحة والسكان، بينما رفض التكليف على هذا النظام 6 آلاف و600 طبيب، وهم المعرفون حاليا باسم "أطباء تكليف مارس2020 ".

من جانبها طالبت نقابة الأطباء وزارة الصحة والسكان بتوضيح نظام التكليف الذي تم عرضه، والإعلان عن جميع التفاصيل لدراستها قبل إعلان موقف النقابة الرسمي تجاه التكليف الذي عرضته الوزارة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك