عماد الدين أديب: من صاغ قرار البرلمان اليوم «إيده تتلف في حرير» - بوابة الشروق
الخميس 6 مايو 2021 3:29 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك بمستوى الدراما الرمضانية حتى الآن؟


عماد الدين أديب: من صاغ قرار البرلمان اليوم «إيده تتلف في حرير»

عماد الدين أديب
عماد الدين أديب

نشر في: الثلاثاء 21 يوليه 2020 - 1:14 ص | آخر تحديث: الثلاثاء 21 يوليه 2020 - 3:45 ص

قال الكاتب الصحفى عماد الدين أديب، إن «هذا اليوم مهم فى تاريخ مصر، لأنه تأكد فيه أن هناك حالة من الاصطفاف الوطنى، فأعضاء البرلمان الحاضرين فى أعطوا تفويضا محددًا وصريحًا للقوات المسلحة المصرية، والقائد الأعلى، ورئيس الجمهورية، باتخاذ ما يلزم فى عملية نوعية عسكرية من أجل أهداف معينة، والقضاء على المرتزقة الأجانب».
وتابع خلال برنامج «المصرى أفندى»، الذي يقدمه الإعلامي محمد على خير، عبر فضائية «القاهرة والناس»، مساء الاثنين، أن «صياغة بيان مجلس النواب بشأن إرسال عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهام قتالية خارج حدود الدولة جاءت سياسية قانونية بديعة، وتعنى أننا دولة دستور، فلا يمكن تحريك قواد خارج الحدود إلا بموافقة البرلمان، وكان بإجماع كافة الحاضرين، فالسلطة الشعبية المنتخبة، وقفت خلف القيادة السياسية».
وأضاف: «التأييد جاء من أطياف الشعب كافة، وأمام رئيس الجمهورية، ما يؤكد أننا جاهزين، داخليا وخارجيا وتموينيا، ويبقى القرار الذى يمكن أن يتخذه فى أى لحظة»، مشيرا إلى أن القائد العسكرى يرى أن الحرب آخر خيار، لأنه يدرك ماهية الحرب.
واستطرد: «إذا تطلب الوضع موقفًا ما بالنسبة لأى تهديد، فالبرلمان موجود، ويعقد جلسة سرية، ويعطى تصريح، متابعًا: «لابد أن أشير إلى أن من كتب نص قرار البرلمان اليوم «إيده تتلف فى حرير»؛ لأنه وضع هيبة الدستور وهيبة السلطة التشريعية، فى نفس مقام المؤسسة العسكرية».
واختتم أديب: «تركيا من الداخل، يوجد 17 نائب انسحبوا من حزب أردوغان، وذهبوا إلى حزب المستقبل، لأوغلوا الذى على خلاف مع أردوغان».
ووافق مجلس النواب بإجماع آراء النواب الحاضرين على إرسال عناصر من القوات المسلحة المصرية في مهام قتالية خارج حدود الدولة المصرية، للدفاع عن الأمن القومي المصري في الاتجاه الاستراتيجي العربي ضد أعمال الميلشيات الإجرامية المسلحة والعناصر الإرهابية الأجنبية إلى حين انتهاء مهمة القوات.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك