ولايات أمريكية تشهد موجة عنف عقب حفل تنصيب بايدن - بوابة الشروق
الخميس 25 فبراير 2021 6:04 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد السماح بعدم حضور الطلاب في المدارس.. كولي أمر:

ولايات أمريكية تشهد موجة عنف عقب حفل تنصيب بايدن

الشيماء أحمد فاروق
نشر في: الجمعة 22 يناير 2021 - 12:29 ص | آخر تحديث: الجمعة 22 يناير 2021 - 12:29 ص

اعتقلت الشرطة الأمريكية ثمانية أشخاص، أمس الأربعاء، بعد أن تعرض مقر الحزب الديمقراطي في بورتلاند بولاية أوريجون للتخريب بعد ساعات من تنصيب الرئيس جو بايدن.

وحُطمت أبواب المبنى ونوافذه، وأضرمت النيران في حاوية قمامة صغيرة، ولصقت كتابات دُون عليها كلمات عنف على الجدران الخارجية، وفقًا لمقاطع فيديو تم تصويرها في مكان الحادث من قبل المراسلين لشبكة "إن بي سي نيوز" الأمريكية.

وقالت شرطة بورتلاند إن بعض أفراد المجموعة التي يبلغ تعدادها نحو 150 شخصًا كانوا يحملون أسلحة خفيفة، مثل زجاجات حارقة وسكاكين وهراوات ورذاذ كيماوي وخل.

واجتمع بعض أعضاء الحشد في جنوب شرق بورتلاند، قبل أن يتوجهوا إلى مكاتب الحزب الديمقراطي، وهم يرتدون ملابس سوداء ويحملون لافتات كتب عليها "لا نريد بايدن" و"نريد الانتقام" و"معاً لقتل الشرطة"، و"نحن لا يمكن السيطرة علينا"، وفقًا لصورة نشرتها صحيفة أوريجونيان.

وأوضح كيفن ألين، الرقيب بشرطة الولاية عبر مقطع فيديو، أن التهم الموجهة إلى الثمانية المقبوض عليهم تضمنت جناية العنف وحيازة جهاز تخريبي والقيام بأعمال شغب.

وسار ما لا يقل عن 150 شخصًا، في وقت لاحق، إلى مبنى الهجرة والجمارك في بورتلاند، مطالبين بإلغاء الانتخابات، وأضافت شرطة بورتلاند أن حشدًا اشتبك مع ضباط اتحاديين خارج المبنى، وألقوا الحجارة على قوات الأمن وخربوا المبنى.

وأعلن الضباط الفيدراليون أن التجمع غير قانوني واستخدموا الذخائر والغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين.

ووقعت احتجاجات متفرقة في وسط مدينة سياتل بواشنطن، حيث تعرضت مواقع متعددة للتخريب، منها متجر ستاربكس ومحكمة ويليام كينزو ناكامورا، حسبما أفادت إدارة شرطة سياتل، كما تم اعتقال شخصية بتهمة الإضرار بالممتلكات على خلفية الأحداث.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك