شراقي يوضح كيفية تفادي مخاطر انهيار سد النهضة حال حدوثه - بوابة الشروق
الثلاثاء 30 نوفمبر 2021 4:27 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد قرار الفنان هاني شاكر نقيب المهن الموسيقية بمنع 19 من مطربي المهرجانات من الغناء؟

شراقي يوضح كيفية تفادي مخاطر انهيار سد النهضة حال حدوثه

أحمد علاء
نشر في: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 2:47 ص | آخر تحديث: الأربعاء 27 أكتوبر 2021 - 2:47 ص

قال الدكتور عباس شراقي أستاذ الموادر المائية بجامعة القاهرة، إن حدوث انهيار لسد النهضة سيؤدي إلى مخاطر كبيرة على السودان، وقد يصل الخطر أيضًا إلى السد العالي.

وأضاف خلال مقابلة عبر الإنترنت، مع برنامج "رأي عام" الذي يُقدمه الإعلامي عمرو عبد الحميد، عبر شاشة "ten"، مساء الثلاثاء، أنّه يجب اتخاذ كل الإجراءات التي تحمي السد العالي، وذلك على الرغم من أن تصميمه على أعلى مستوى، مذكّرًا بحصول على المركز الثامن ضمن قائمة أفضل عشرة مشروعات في القرن العشرين.

وأرجع شراقي، هذا الأمر إلى تصميم السد واستخدام التكنولوجيا في بنائه، لافتًا إلى أن الخزان الضخم للسد العالي قادر على تخزين 162 مليار متر مكعب من المياه، وبه قناة مفيض توشكى التي من الممكن أن تُستخدم وقت الخطر، من خلال تفريغ المياه صوب الصحراء المصرية بما يقرب من ربع مليار متر مكعب يوميًّا.

وأوضح شراقي، أنه من الممكن أن توسعة هذا المفيض، ليكون بمقدوره تمرير مليار متر مكعب.

وعاد "الأكاديمي" للحديث عن السد العالي نفسه قائلًا إنّ به 24 بوابة، بينها 12 بوابة بتوربينات و12 أخرى بدون توربينات، وأوضح أنه إذا تم هذه البوابات فمن الممكن تمرير ما يقرب من مليار متر مكعب.

ولفت إلى أنّ هناك قناة تحويل بجوار السد العالي لم تُستخدم حتى الآن، وقال إن مفيض توشكى إذا لم يستطع صرف كل المياه الزائدة فمن الممكن فتح القناة الجانبية، بالإضافة إلى بوابات السد العالي، لكن في هذه الحالة سيكون هناك ارتفاع كبير لمنسوب النيل في محافظات الجمهورية.

يُشار إلى أنّ الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري، كان قد أكّد أنّ الدولة المصرية تضع في الاعتبار جميع الاحتمالات فيما يخص سد النهضة، بما في ذلك فرص انهياره ولو كانت واحد في المليون.

وأضاف عبد العاطي، خلال الجلسة العامة الثالثة ضمن أسبوع القاهرة للمياه، أن الدولة المصرية تستهدف إقامة مشروعات إضافية للبنية التحتية حول السد العالي في أسوان؛ تحسبا لوصول كمية مياه مفاجئة في فترة زمنية قصيرة.

وصرح بأنّ مشروعات البنية التحتية الجارية تراعي أيضا احتمالية عدم وصول المياه إلى بحيرة ناصر في الوقت المحدد.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك