الصحف العالمية: كورتوا دمر انتقام صلاح في نهائي الشامبيونزليج - بوابة الشروق
الثلاثاء 5 يوليه 2022 9:31 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد عودة كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر؟

الصحف العالمية: كورتوا دمر انتقام صلاح في نهائي الشامبيونزليج

محمد جلال
نشر في: الأحد 29 مايو 2022 - 12:28 ص | آخر تحديث: الأحد 29 مايو 2022 - 12:45 ص

فشل محمد صلاح، لاعب ليفربول، في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا بعدما تلقى الريدز هزيمة أمام ريال مدريد بهدف دون رد، في اللقاء الذي اقيم على ملعب دو فرانس.

ويعد هذا الموسم هو الأتعس لمحمد صلاح، بعدما تلقى هزيمتين مع منتخب مصر وخرج من بطولة كأس أمم إفريقيا في الدور النهائي بالإضافة إلى أنه فقد فرصة التأهل لكأس العالم بعد الخسارة من منتخب السنغال.

وفقد صلاح فرصة التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز أمام مانشستر سيتي، بالإضافة إلى خسارة الشامبيونزليج.

وألقت الصحف العالمية الضوء على التصريحات التي أطلقها محمد صلاح قبل مباراة ريال مدريد والتي طالب فيها لاعبي فريقه بضرورة الإنتقام من ريال مدريد والتتويج باللقب القاري وذلك بعد إصابته في نهائي كييف الذي اقيم بين الفريقين في عام 2018.

وكانت البداية مع صحيفة مترو الإنجليزية، التي أشارت إلى أن ريال مدريد دمر مهمة الانتقام لليفربول ومحمد صلاح في دوري أبطال أوروبا، وتوج باللقب الرابع عشر في تاريخه.

وأضافت أن ليفربول ومحمد صلاح دخلوا المباراة من أجل الإنتقام بعد الهزيمة أمام نفس المنافس في كييف قبل أربع سنوات، بالإضافة إلى أن الأحداث التي شهدتها خارج الملعب أثرت على الفريق.

وأوضحت أن ريال مدريد فشل في تقديم أي مظهر من مظاهر التهديد الهجومي خلال الدقائق 45 الأولى ولكن تم حرمانه من الهدف الافتتاحي فقط خلال الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الأول بعد فحص مطول من تقنية الفيديو.

وأتمت الصحيفة أن صلاح لم ينجح في تسجيل هدفا بفضل كورتوا الذي منع فرصة محققة أمام النجم المصري.

أما صحيفة «AS» الإسبانية، فأكدت أن أداء كورتوا الملحمي أوقف معجزات صلاح وليفربول خلال نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأضافت أن تألق الثنائي الإفريقي صلاح وماني توقف أمام كورتوا الحارس الأسطوري الذي قاد فريقه للتتويج بالشامبيونزليج الرابع عشر في تاريخه.

وبعنوان «كورتوا يمنع صلاح من التألق أمام ريال مدريد»، كشفت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، أن سيرجو راموس أخرج صلاح في 2018 واليوم تصدى كورتوا لتسديداته أمام المرمى.

وأضافت أن كورتوا منع صلاح من افتتاح أهدافه في نهائي الشامبيونزليج، رغم البداية القوية لقائد منتخب مصر الذي كان يبحث عن الفوز بمساعدة زملائه.

وبعنوان «صلاح دون انتقام أو جائزة بعد الخسارة مرة أخرى أمام ريال مدريد»، قالت شبكة «ESPN»، إن صلاح تمنى مواجهة ريال مدريد بعد إقصاء فياريال لكن كان في رأسه انتقام لم يكتب بفضل كورتوا.

وأضافت أن تصديات كورتوا الثلاث في الشوط الأول كانت لها الفضل الأول في إحباط عملية تسجيل الهدف الأول لليفربول عن طريق صلاح.

وأشارت إلى أن صلاح لم يعرف كيف ينتقم من ريال مدريد الذي توج على حسابه باللقب القاري الرباع عشر في تاريخه.

وأخيرا صحيفة «تيليجراف» الإنجليزية، أشارت إلى أن محمد صلاح واجه نفق مظلم أمام تيبو كورتوا ودفاع ريال مدريد، بعدما مُنع من تسجيل الهدف الأول لليفربول.

وبعنوان «محمد صلاح لا يجد الخلاص بعد هزيمة أخرى من ريال مدريد»، أضافت الصحيفة أن صلاح ومهاجمي ليفربول واجهوا الملهم كورتوا وفشل نجم المنتخب المصري في الثأر من هزيمة 2018.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك