الغرب يتعهد بمزيد من المساعدات لأوكرانيا بعد ارتفاح حصيلة قتلى هجوم مركز التسوق - بوابة الشروق
الخميس 18 أغسطس 2022 10:08 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

الغرب يتعهد بمزيد من المساعدات لأوكرانيا بعد ارتفاح حصيلة قتلى هجوم مركز التسوق

د ب أ
نشر في: الأربعاء 29 يونيو 2022 - 12:26 ص | آخر تحديث: الأربعاء 29 يونيو 2022 - 12:27 ص

استغل الحلفاء الغربيون حالة من النشاط السياسي اليوم الثلاثاء لتقديم وعود بدعم أوكرانيا، فيما حاول المسؤولون هناك تقييم مدى الضرر الذي سببه هجوم روسي ضد مركز تسوق أمس الاثنين.

ورغم أن الكثير من الدعم الذي تم التعهد اليوم من المحتمل أن يكون جرى التخطيط له قبل القمة، إلا أن الهجوم على مجمع التسوق بمدينة كريمنشوك وسط أوكرانيا، الذي أسفر عن مقتل 20 شخصا، منح القادة عملا وحشيا جديدا ليدينوه فيما يتعهدون بمساعدات لكييف. وانتهى اجتماع مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى في ألمانيا اليوم قبيل بدء قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في مدريد.

وتحدث قادة مجموعة السبع عن "هجوم شنيع" و "جريمة حرب". وقال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن روسيا "لا يمكنها ولا يجب أن تنتصر" في الحرب في أوكرانيا. وتزامنت القمة مع وابل مكثف بشكل غير معتاد من الهجمات الصاروخية عبر مختلف مناطق أوكرانيا، بما في ذلك العاصمة كييف.

وجاءت التعهدات بمساعدات عسكرية إضافية بشكل سريع على خلفية تلك الهجمات.

وصرح مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان بأن بلاده تعتزم تعزيز تواجدها العسكري في أوروبا في ضوء الغزو الروسي لأوكرانيا، وسوف تصدر غدا الأربعاء اعلانا محددا في هذا الشأن.

وسوف تتجاوز الالتزامات طويلة المدى للقوات البرية والبحرية والجوية الأمريكية فترة الأزمة الراهنة، وسوف تتضمن تمركز ست مدمرات في قاعدة روتا العسكرية التي تستخدمها الولايات المتحدة بالقرب من كاديز في اسبانيا، بدلا من أربع مدمرات في الوقت الحالي.

وقبيل انعقاد قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في مدريد غدا الأربعاء وبعد غد الخميس، قال سوليفان إنه سيتم أيضا زيادة حجم القوات الأمريكية على الجناح الشرقي لحلف الناتو بهدف مجابهة تهديدات روسية أخطر وأقوى، دون الكشف عن مزيد من التفاصيل.

ويتمركز حاليا أكثر من مئة ألف فرد من الجيش الأمريكي في أوروبا.

وأعلنت زيرة الدفاع الألمانية كريستين لامبريخت أن ألمانيا وهولندا سترسل بصورة مشتركة ستة مدافع إضافية من طراز هاوتزر 2000 إلى أوكرانيا.

وأكد الجيش الروسي وقوع هجوم في مدينة كريمنشوك، ولكن في نفس الوقت نفى استهداف مركز التسوق الذي اندلعت النيران فيه.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في موسكو اليوم إنه تم شن هجوم جوي على قاعات يتم فيها تخزين الأسلحة والذخائر التي وصلت من الولايات المتحدة وأوروبا.

وأضافت أن تفجير الذخيرة تسبب عندئذ في اندلاع "حريق في مركز تسوق لم يعد يعمل".

وقال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي على تطبيق تيلجرام: "أطلق المحتلون صواريخ على مركز تسوق حيث كان هناك أكثر من ألف مدني"، إلا أن آخرين أشاروا إلى أعداد أقل.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك