غضب في الهند بسبب تجديد موقع مذبحة تعود للحقبة الاستعمارية - بوابة الشروق
الخميس 18 أغسطس 2022 7:19 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بعد سلسلة انتصارات الفارس الأبيض.. برأيك من بطل الدوري العام ؟

غضب في الهند بسبب تجديد موقع مذبحة تعود للحقبة الاستعمارية

(د ب أ)
نشر في: الثلاثاء 31 أغسطس 2021 - 3:49 م | آخر تحديث: الثلاثاء 31 أغسطس 2021 - 3:49 م

ثار غضب بين المواطنين في الهند إزاء قيام الحكومة بتجديد حديقة تذكارية كانت مسرحا للمذبحة الأكثر دموية في التاريخ البريطاني، حيث قال الكثيرون إن وجود عرض ضوئي مبهرج وبوابة جديدة "يدمر التاريخ".

وافتتح رئيس الوزراء ناريندرا مودي يوم السبت الماضي مجمع جاليانوالا باغ الذي تم تجديده، في مدينة أمريتسار، شمالي البلاد.

وقُتل مئات الهنود العُزل، برصاص القوات البريطانية أثناء المشاركة في اجتماع عام بهذا الموقع يوم 13 أبريل 1919.

وبينما اعترض البعض على اقامة عرض ضوئي وصوتي في موقع المأساة، ذهبت معظم الانتقادات إلى تجديد ممر كانت القوات البريطانية قد أغلقته لمنع هروب الضحايا. وتم تزيينه الآن بالجداريات وأعمال النحت، ووضع أرضية جديدة لامعة.

وتمت تغطية "بئر الشهداء"، التي يعتقد أن العديد من الناس قفزوا فيها هربا من الرصاص، بحاجز شفاف.

وانضم راهول غاندي، زعيم حزب المؤتمر، المعارض الرئيسي في البلاد، إلى الانتقادات اليوم الثلاثاء بإدانة عملية التجديد ووصفها بأنها "إهانة للشهداء" و "قسوة غير لائقة".

كما اتهم المؤرخون، وغيرهم من المنتقدين، الحكومة بمحاولة تشويه تاريخ البلاد.

وقال مودي إن المجمع الذي تم تجديده "سوف يذكِّر الجيل الجديد بتاريخ هذا المكان المقدس" وإنها "مسؤولية كل أمة الحفاظ على تاريخها".

كما دافع النائب عن الحزب الحاكم، شويت مالك، وهو عضو في مؤسسة جاليانوالا ترست، عن عملية التجديد.

وقال مالك: "سوف تجعل أعمال النحت الموجودة في الممر الزوار على دراية بمن دخلوا فيه في ذلك اليوم ... في وقت سابق، سار الناس في هذا الممر الضيق دون معرفة تاريخه، والآن سوف يمشون وهم يعرفون التاريخ".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك