لو ترددت في الذهاب إلى الطبيب النفسي..«شيزلونج» أول عيادة نفسية عبر الانترنت - بوابة الشروق
الإثنين 23 سبتمبر 2019 9:00 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما رأيك في اختيار حسام البدري لتدريب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم؟

لو ترددت في الذهاب إلى الطبيب النفسي..«شيزلونج» أول عيادة نفسية عبر الانترنت

ارشيفيه
ارشيفيه
مي زيادي
نشر فى : الثلاثاء 1 مارس 2016 - 6:09 م | آخر تحديث : الثلاثاء 1 مارس 2016 - 6:09 م

لم تعد بحاجة للتفكير طويلا في الذهاب إلى الطبيب النفسي، ربما يمكن أن تقوم بالتجربة من خلال "شيزلونج"؛ أول عيادة للعلاج النفسي عبر الانترنت. أنت كمستخدم كل ما عليك أن تنشأ حساب لك وتختار أي من الأطباء تريد التواصل معه، حسابك يتمتع بخصوصية تامة، والمرة الأولى مجانا من أجل أن تتمكن من تقييم التجربة.

من أي مكان في العالم يمكنك التواصل مع "شيزلونج" عبر نسختي الموقع بالعربية والإنجليزية، وتحديد جلسات مع أطباء في كافة تخصات الطب النفسي، ولو كنت تشعر بالقلق، فيمكنك استخدام اسم مستعار للحفاظ أكثر على سرية ما تقوله عن نفسك.

الفكرة بدأت في 2014

قال المهندس أحمد أبوالحظ المدير التنفيذي لمشروع "شيزلونج" إن فكرة تأسيس المشروع بدأت معه في 2014، بعد أن صدرت احصائية عن منظمة الصحة العالمية تفيد بأن مصر بها 22 ممن يعانون من الأمراض النفسية والعقلية، بالإضافة إلى حالة الاستقرار التي عاشها المصريون إبان ثورة يناير، وكذلك ما يعانيه المريض النفسي من وصم اجتماعي، فكان موقع "شيزلونج" هو الأداة المتاحة لتحقيق ذلك.

خبرة أحمد أبوالحظ من مجال عمله بمنظمة الصحة العالمية ربما كانت الدافع الأول للتفكير في مشروع "شيزلونج" للتوعية بالمرض النفسي وتقليل من الاحساس بالوصم الاجتماعي وتقليل نسبة المرض النفسي، وعن بداية المشروع، يقول أبوالحظ لـ"الشروق": " مركز الابداع وريادة الأعمال التابع لوزارة الاتصالات قدم مسابقة لدعم المشاريع التي لها طابع مجتمعي، فتقدمت بفكرة شيزلونج بشكل فردي، وبالفعل تم اختيار المشاريع وحصلنا على تمويل للمساعدة في انطلاق المشروع".

9 أطباء و4 ألاف مستخدم من 25 دولة
الموقع به 9 أطباء نفسيين، ووصل عدد مستخدميه منذ اطلاقه في يوليو 2015 إلى 4 ألاف مستخدم، من 25 دولة، وكل مستخدم من حقه اختيار الطبيب الذي يرغب في التواصل معه، وتتم الجلسة عبر فيديو مدته ساعة، وكل طبيب يحدد سعر "الفيزيتا" وفقا لخبرته، إلا أن كل الأطباء يقدمون تكلفة أقل من الموجودة بعيادتهم الخاصة. ويتم الدفع أونلاين أيضا من خلال فيزا أو عبر شركة الاتصالات التي تقدم الخدمة. وذلك وفقا لما قاله أحمد أبوالحظ.

ويضيف أبو الحظ أن المشروع ليس له مدة زمنية، وإنما هو مستمر، وسيتم العمل على تطويره من خلال الحصول على تمويل من مستثمرين، وعمل تطبيق لتحميله عبر الهواتف الزكية لتسهيل التواصل مع الموقع وتوسيع شريحة المستخدمين.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك