شولتس يتوقع مزيدا من الدعاوى القضائية في فضيحة كام إكس الضريبية - بوابة الشروق
الإثنين 30 يناير 2023 4:29 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

شولتس يتوقع مزيدا من الدعاوى القضائية في فضيحة كام إكس الضريبية

جيفهورن(ألمانيا) (د ب أ)
نشر في: الأربعاء 2 نوفمبر 2022 - 12:00 ص | آخر تحديث: الأربعاء 2 نوفمبر 2022 - 12:00 ص
صرح المستشار الألماني أولاف شولتس بأنه يتوقع تقديم المزيد من الدعاوى القضائية في فضيحة التهرب الضريبي الكبرى المعروفة باسم "كام إكس".

وخلال حوار مع مواطنين في مدينة جيفهورن بولاية سكسونيا السفلى، قال شولتس اليوم الثلاثاء:" ستنتهي قضية كام إكس عندما نقدمها (الدعاوى) جميعا أمام المحكمة ونستعيد أموالنا".

وأضاف شولتس: "نود استعادة كل ما سُرِق من دافعي الضرائب.طالما لم يتم ذلك، فإنني لن أنسى الموضوع".

كانت بنوك ولاعبون ماليون آخرون استغلوا في فضيحة "كام إكس" ثغرة قانونية للاحتيال على الدولة حيث كانت هذه الجهات تتداول أسهما بـأي "كام" وبدون أي "إكس" حقوق توزيع أرباح بين عدة أطراف وذلك قبل موعد تسجيل أرباح الأسهم، وفي نهاية المطاف، قامت مكاتب الضرائب برد ضرائب أرباح رأس المال لم يتم دفعها على الإطلاق الأمر الذي كلف خزينة الدولة الألمانية خسائر لا تقل عن 10 مليار يورو.

وتنظر عدة محاكم وأجهزة ادعاء عام في هذه الفضيحة منذ سنوات، ولم تتم مقاضاة سوى عدد قليل من المتورطين حتى الآن.

واضطر شولتس للمثول أمام لجنة تحقيق تابعة لبرلمان ولاية هامبورج للإدلاء بأقواله في الفضيحة حيث تحقق اللجنة في احتمال تورط ساسة بارزين في حزب شولتس الاشتراكي الديمقراطي في هذه الفضيحة.

كانت وزارة المالية في ولاية هامبورج (التي كان شولتس يتولى رئاسة حكومتها في الفترة بين 2011 و2018) رفضت أول الأمر استرداد ضرائب أرباح رأس مال من معاملات "كام إكس" بقيمة نحو 90 مليون يورو من مصرف فاربورج في هامبورج وذلك في الفترة بين 2016 حتى 2017.

وكان شولتس قال إن لديه قصورا في الذاكرة عن لقاءات عقدها مع مالكين مشاركين في مصرف "فاربورج بنك".


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك