خيرى رمضان أمام النيابة: لم أقصد الإساءة للشرطة - بوابة الشروق
السبت 20 يوليه 2024 12:16 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

خيرى رمضان أمام النيابة: لم أقصد الإساءة للشرطة


نشر في: الأحد 4 مارس 2018 - 7:24 م | آخر تحديث: الأحد 4 مارس 2018 - 7:24 م

كتب ــ ممدوح حسن ومصطفى المنشاوى وليلى عبدالباسط:

• أسرة الإعلامى تزوره داخل قسم بولاق.. ومكرم محمد أحمد: اعتذاره كان يكفى لإنهاء الأزمة

واصلت نيابة وسط القاهرة المنعقدة فى مجمع المحاكم بزينهم، اليوم، التحقيق مع الإعلامى خيرى رمضان، لليوم الثانى، فى البلاغ المقدم ضده من قطاع الشئون القانونية بوزارة الداخلية، لاتهامه بالإساءة إلى رجال الشرطة، ولم تنته التحقيقات حتى مثول «الشروق» للطبع.

وحضر رمضان إلى سراى النيابة قادما من قسم شرطة بولاق أبو العلا، حيث قضى ليلته محتجزا على ذمة القضية، لحين ورود تحريات الأمن الوطنى، وأمرت النيابة خلال التحقيقات بتفريغ حلقة برنامج «مصر النهاردة» المذاع على القناة الأولى بالتليفزيون المصرى، بواسطة لجنة باتحاد الإذاعة والتليفزيون، لمعرفة تفاصيل الواقعة.

وواجهت النيابة رمضان بالاتهامات الموجهة له بالبلاغ، لكنه نفاها، مؤكدا أن حديثه كان فى إطار الوقوف بجانب أسر الضباط الشرفاء فى وزارة الداخلية، وتحسين مستواهم المعيشى، وأنه لم يقصد إهانة أى شخص أو أى جهة فى الدولة.

فى سياق متصل، كشف مصدر أمنى تفاصيل الليلة الأولى التى قضاها رمضان داخل قسم بولاق، موضحا لـ«الشروق» أنه تم التحفظ عليه فى الدور الثانى بالقسم، داخل غرفة التحفظ الخاصة، التى يُحتجز بها كل من تطلبه النيابة لحين ورود التحريات.

وأضاف المصدر أن أسرة الإعلامى زارته داخل القسم لفترة قصيرة، حيث سلمته حقيبة ملابس، كما سلم جميع متعلقاته لأمن القسم، رافضًا التحدث مع أحد سوى أقاربه، لكنه ردد فى بعض المرات أنه لم يكن يقص إهانة أى من رجال الشرطة أو وزارة الداخلية.

وقال رئيس المجلس الأعلى للإعلام مكرم محمد أحمد، إن احتجاز رمضان، فى واقعة استضافته إحدى زوجات ضباط الداخلية، وتحدثها عن الأوضاع المعيشية لهم يضر بمصر ضررا بالغا.

وأضاف مكرم، فى تصريحات خاصة لـ«الشروق»، اليوم، أن خيرى اعتذر عن الواقعة، ويجب أن ينتهى الأمر بهذا الاعتذار، لكن أن يصل الامر لحالة الترصد فى التحقيقات، واحتجازه لحين ورود تحريات الأمن الوطنى، ليس فى مصلحة أى طرف، مستطردا: «نريد صحافة وإعلاما حرا ومسئولا، ولاشك أن الإعلامى حرص على ذلك فى تناوله».

وتابع: «أتمنى أن تسمو تصرفاتنا عن عمليات الترصد، خاصة أننا نواجه أعداء كثيرين فى الداخل والخارج، ففى الأيام الأخيرة دخلت مصر معركة مع هيئة الإذاعة البريطانية BBC، التى يجب أن تعتذر لأنها لم تتحر الدقة».

وقال سكرتير عام نقابة الصحفيين حاتم زكريا، إن النقابة أوفدت محاميا مع خيرى رمضان، مضيفا فى تصريحات لـ«الشروق» أن حديث الإعلامى كان بحسن نية ولم يقصد به الإساءة للشرطة، متوقعا إخلاء سبيله، فور ورود تحريات الأمن الوطنى.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك