الليلة.. كرواتيا في مواجهة صعبة أمام اليابان بكأس العالم - بوابة الشروق
الأربعاء 1 فبراير 2023 2:01 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستزور معرض الكتاب هذا العام؟

الليلة.. كرواتيا في مواجهة صعبة أمام اليابان بكأس العالم

محمد عبد المحسن
نشر في: الإثنين 5 ديسمبر 2022 - 3:34 ص | آخر تحديث: الإثنين 5 ديسمبر 2022 - 11:08 ص

تتواصل اليوم، الإثنين، منافسات الدور ثمن النهائي من بطولة كأس العالم «قطر 2022»، حيث تقام مباراتين في اليوم الثالث لدور الـ16، وتجمع المواجهة الأولى بين منتخب اليابان ونظيره الكرواتي في الخامسة مساءً على ملعب ستاد الجنوب، فيما تجمع المباراة الثانية بين البرازيل وكوريا الجنوبية في التاسعة مساءً على ملعب 974.

ففي أولى مباريات اليوم، يلتقي منتخب كرواتيا، وصيف النسخة الماضية مع نظيره الياباني، والأمل يحدوهما في مواصلة مشوارهما بالمونديال، حيث ستكون المباراة التي تجرى على ملعب الجنوب بمثابة مواجهة بين خبرة المنتخب الكرواتي وطموحات منتخب اليابان، من أجل الصعود لدور الثمانية بالمونديال القطري.

وصعد منتخب كرواتيا، الذي يشارك في كأس العالم للمرة السادسة في تاريخه، لدور الـ16، بعدما احتل المركز الثاني في مجموعته برصيد 5 نقاط، عقب تحقيقه انتصارا وحيدا وتعادلين. وافتتح المنتخب الكرواتي، وصيف بطل النسخة الماضية للمونديال في روسيا قبل 4 أعوام، مشواره في المجموعة السادسة بالبطولة الحالية، بالتعادل بدون أهداف مع منتخب المغرب، قبل أن يقدم أقوى عروضه في الجولة الثانية التي شهدت فوزه 4-1 على منتخب كندا.

واختتم فريق المدرب زلاتكو داليتش لقاءاته في دور المجموعات، بتعادل سلبي بطعم الفوز مع منتخب بلجيكا، ليصعد للأدوار الإقصائية للمرة الثالثة في تاريخه بالمونديال ويطيح بمنتخب الشياطين الحمر، أحد المرشحين للفوز باللقب، من المسابقة مبكرا.

ويأمل منتخب كرواتيا في التواجد بدور الثمانية للمرة الثالثة في تاريخه، بعد ظهوره في نسختي 1998 و2018، في ظل امتلاكه عددا من النجوم المخضرمين.

ومازال المنتخب الكرواتي محتفظا بمجموعة كبير من لاعبيه الذين قادوا الفريق لتحقيق أفضل إنجازاته في كأس العالم بالصعود للمباراة النهائية للبطولة أمام فرنسا، وفي مقدمتهم لوكا مودريتش، لاعب وسط ريال مدريد الإسباني.

ولعب مودريتش، قائد المنتخب الكرواتي، الدور الأبرز في تأهل بلاده لنهائي مونديال 2018، لينال بعدها جائزة أفضل لاعب في العالم خلال تلك السنة، لينهي احتكار النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرتغالي كريستيانو رونالدو لها في ذلك الوقت.

كما يضم الفريق أيضا من نجوم المونديال الماضي، كلا من ماتيو كوفاسيتش ومارسيلو بروزوفيتش وإيفان بيريسيتش وديان لوفرين وأندريه كراماريتش. وأبدى مودريتش تفاؤله بقدرة كرواتيا على المضي قدما في البطولة، والسير على نهج المونديال الماضي، حيث قال: «لقد كنا متحدين للغاية في جميع مبارياتنا بالدور الأول. نستحق الصعود إلى دور الـ16».

وكان داليتش قد أعرب، قبل ختام دور المجموعات، عن رغبته في مواجهة اليابان بدور الـ16 بدلا من ألمانيا وإسبانيا، ليتحقق ما كان يريده في النهاية، بعدما تصدر المنتخب الآسيوي ترتيب المجموعة السابعة في البطولة في مفاجأة لم يكن يتوقعها أكثر جماهيره تفاؤلا قبل انطلاق المونديال.

وتربع منتخب اليابان على قمة مجموعته برصيد 6 نقاط، عقب تغلبه على اثنين من أبطال العالم السابقين، هما منتخبي ألمانيا وإسبانيا، حيث قلب تأخره 0-1 أمامهما في الشوط الأول إلى انتصار 2-1 في الشوط الثاني خلال الجولتين الأولى والثالثة، فيما خسر 0-1 أمام منتخب كوستاريكا بالجولة الثانية.

ويطمح منتخب اليابان، الذي يشارك في المونديال للنسخة السابعة على التوالي، للتواجد في دور الثمانية للمرة الأولى في تاريخه، بعدما أخفق في تحقيق هذا الإنجاز خلال محاولاته الثلاث السابقة.

وخسر منتخب اليابان أمام تركيا في دور الـ16 بنسخة 2002، التي اشترك في استضافها مع كوريا الجنوبية، قبل أن يسقط أمام باراجواي وبلجيكا في نسختي 2010 و2018 على الترتيب.

ويطمع منتخب اليابان في مواصلة تفوقه على المنتخبات الأوروبية خلال النسخة الحالية للمونديال، حيث تعهد مدربه هاجيمي موريياسو باستمرار التحسن في الأداء في دور الـ16، غير أن الفريق يعاني من بعض الغيابات المؤثرة في صفوفه.

ويفتقد المنتخب الياباني خدمات مدافعه كو إيتاكورا بسبب الإيقاف، لحصوله على الإنذار الثاني أمام إسبانيا، فيما تحوم الشكوك أيضا بشأن مشاركة تاكيهيرو تومياسو وهيروكي ساكاي، اللذين يعانيان من الإصابة.

وسيكون هذا هو اللقاء الثالث الذي يجمع بين كرواتيا واليابان في كأس العالم، بعدما سبق أن التقيا في مرحلة المجموعات بنسختي المسابقة عامي 1998 بفرنسا و2006 في ألمانيا.

وفاز المنتخب الكرواتي 1-0 في اللقاء الأول، فيما تعادلا بدون أهداف في المباراة الأخرى، غير أن المنتخب الياباني فاز في لقاء ودي وحيد جرى بينهما عام 1997.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك