استمرار اعتصام طلاب «جامعة النيل».. وتدهور صحة أحد المضربين - بوابة الشروق
الثلاثاء 21 يناير 2020 9:13 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل ستحرص على زيارة معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام؟

رئيس الجامعة لـ«الشروق»: نتمنى انفراج الأزمة قريبًا بعد وعد الرئيس مرسى بحلها

استمرار اعتصام طلاب «جامعة النيل».. وتدهور صحة أحد المضربين

شيرين أشرف
نشر فى : الأحد 7 أكتوبر 2012 - 10:30 ص | آخر تحديث : الأحد 7 أكتوبر 2012 - 10:30 ص

واصل طلاب جامعة النيل، أمس، اعتصامهم لليوم التاسع عشر على التوالى، أمام مبانى مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، للمطالبة باسترداد وعودة مبانى الجامعة التى تم سحبها منهم وتخصيصها لمدينة زويل.

 

وتعرض أحد الطلاب المضربين عن الطعام لحالة هبوط حاد، بسبب إضرابه عن الطعام، وتم نقله إلى مستشفى الشيخ زايد لتلقى الإسعافات.

 

وقال رئيس جامعة النيل، الدكتور طارق خليل: «نأمل أن نرى انفراجة للأزمة قريبا، خاصة بعد وعد الرئيس محمد مرسى بحلها خلال اجتماعه مع أعضاء الاتحادات الطلابية الأخير»، مضيفا «نحن ننتظر قرار اللجنة الوزارية المشكلة لحل الأزمة، حتى لا يستمر الطلاب فى الاعتصام والإضراب عن الطعام».

 

وأوضح خليل لـ«الشروق» أن التأخير فى حل الأزمة ليس فى مصلحة أحد، خاصة أن الوثائق تثبت أن سحب الأرض وتخصيصها لمدينة زويل جاء بقرار من الفريق أحمد شفيق، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، قبل تاريخ تنازل مجلس أمناء جامعة النيل عن الأرض والمنشآت، وجاء التنازل بعد ضغط شديد من الفريق شفيق، بحسب خليل.

 

وأضاف خليل أن مجلس الأمناء لم يُعقد من الأساس، وهناك عدد كبير من الأعضاء كانوا خارج البلاد، وبالتالى فإن قرار التنازل عن المبانى باطل، وما بنى عليه باطل أيضا»، مشيرا إلى أن مجلس الأمناء فى انتظار القرار النهائى للجنة الوزارية حول الأزمة.

 

وأكد أن الجامعة لديها رؤية ورسالة وحققت الكثير من الانجازات على مدار عشر سنوات، ولديها خطة استراتيجية وأبحاث تطبيقية لحل مشكلات عديدة، ولا يمكن اختزال المشكلة فى نزاع على مبنى أو قطعة أرض، مشيرا إلى احترامه لمشروع زويل، لكن ليس على حساب جامعة النيل.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك