فتوى أردنية: المصاب بمرض معد المخالط للآخرين عمدا «قاتل تجب عليه الدية والكفارة صيام شهرين متتابعين» - بوابة الشروق
الخميس 28 مايو 2020 10:26 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

فتوى أردنية: المصاب بمرض معد المخالط للآخرين عمدا «قاتل تجب عليه الدية والكفارة صيام شهرين متتابعين»

دائرة الإفتاء العام بالمملكة الأردنية الهاشمية
دائرة الإفتاء العام بالمملكة الأردنية الهاشمية
عمان - (د ب أ)
نشر فى : الأربعاء 8 أبريل 2020 - 8:42 م | آخر تحديث : الأربعاء 8 أبريل 2020 - 8:42 م

قالت دائرة الإفتاء العام بالمملكة الأردنية الهاشمية اليوم الأربعاء، إن من يتهاون في الحجر الصحي، ويخالط الآخرين، مع علمه أنه مصاب وأن مرضه معدٍ، ويتسبب بموت غيره فهو قاتل وعليه الدّية، والكفارة صيام شهرين، متتابعين.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية "بترا" عن دائرة الإفتاء الأردنية أن العقوبة تتكرر بعدد من مات بسببه، وأضافت أنه يجب شرعاً على من كان مصابًا بفيروس كورونا، أو كان مشتبها بإصابته، أن يبادر إلى أقرب مركز صحيّ، لاتخاذ التّدابير الصحيّة اللازمة والملائمة لحفظ صحته ونفسه، وتجنيب الآخرين خطر العدوى ومن خالف ذلك فهو آثم شرعاً مستحق للعقوبة في الدنيا والآخرة.

وبينت أنه يحرم على من أصيب بمرض معدٍ كفيروس كورونا، أو اشتبه بإصابته به أن يخالط سائر الناس؛ حتى لا يكون سببًا في نقل العدوى والمرض إليهم، ممّا يترتب عليه الإضرار بهم، بشكلٍ خاص، والإضرار بالبلد وأمنه الصحي والاقتصادي بشكل عام، ويعطّل مصالح العباد والبلاد.

وشددت على وجوب الالتزام بالحجر الصحي وكل التوجيهات التي يقرّرها أهل الاختصاص، ومن لم يلتزم بذلك فهو آثمٌ شرعًا، وهو من باب الإفساد في الأرض.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك