«دانة غاز» تسعى لحفر أول بئر استكشافية فى الحقول المجاورة لظهر قبل نهاية 2018 - بوابة الشروق
الجمعة 1 يوليه 2022 4:38 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد عودة كيروش مديرا فنيا لمنتخب مصر؟

«دانة غاز» تسعى لحفر أول بئر استكشافية فى الحقول المجاورة لظهر قبل نهاية 2018

كتب ــ أحمد إسماعيل: 
نشر في: الثلاثاء 8 أغسطس 2017 - 9:11 م | آخر تحديث: الثلاثاء 8 أغسطس 2017 - 9:11 م
- ستحفر بئرين أخريين فى منطقة امتيازها البرية 

- وزير البترول يبحث استثمارات «اكوا باور» فى مصر
تعتزم شركة دانة غاز الإماراتية حفر أول بئر استكشافية فى منطقة الامتياز الخاصة بها بالبحر المتوسط والمجاورة لحقل ظهر، قبل نهاية العام الحالى، بالإضافة إلى حفر بئرين استكشافيتين فى المنطقة البرية الخاصة بالشركة، وفقا لمصدر مسئول بالشركة القابضة للغازات الطبيعية «ايجاس».

وبحسب المصدر، الذى طلب عدم نشر اسمه، فإن الشركة تسعى لحفر البئر قبل انتهاء مدة البحث المحددة فى المزايدة التى فازت بها للتنقيب، حتى لا يتم سحب المنطقتين منها وإعادتهما لإيجاس مرة أخرى.
وكانت الشركة القابضة للغازات الطبيعية «ايجاس» قد طرحت خلال عام 2013 مزايدة للبحث عن الغاز الطبيعى فى سبع مناطق منها منطقتين فى دلتا النيل، بالإضافة إلى 5 مناطق بحرية، وحصلت شركة اينى الايطالية على منطقتى امتياز رقم 8 و9 بالمياه العميقة، كما حصلت إديسون على امتياز التنقيب عن الغاز فى المنطقة 7 بالمياه العميقة، ووقعت الأخيرة اتفاقية خاصة بالبحث والاستكشاف بمنطقة شمال ثقة البحرية بالبحر المتوسط باستثمارات حدها الأدنى 170 مليون دولار، ومنحة توقيع 7.1 مليون دولار، وتتضمن حفر بئرين جديدتين، وحصلت شركة دانا غاز الإماراتية على قطاع رقم (6) شمال العريش البحرى.
وتشير دراسات المؤسسة العامة للمسح الجيولوجى فى الولايات المتحدة الامريكية، إلى أن احتياطيات حوض البحر المتوسط تقدر بنحو 122 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعى، ونحو 107 مليارات برميل من النفط الخام.
وتسعى «ايجاس» لطرح مزايدات للتنقيب عن الغاز الطبيعى لزيادة الانتاج المحلى من الغاز، وتنتج مصر نحو 5.2 مليار قدم مكعب من الغاز يوميا، ويتم استخدام نحو 300 مليون قدم مكعب يوميا داخل الحقول لتشغيل معدات الاستخراج، بينما يتم توجيه المتبقى من الإنتاج إلى السوق المحلى، وفقا لبيانات صادرة عن وزارة البترول.
وكانت شركة دانة غاز الإمارتية،حصلت على 40 مليون دولار، دفعة جديدة من مستحقاتها المتأخرة لدى مصر، خلال يونيو الماضى، وبحسب الشركة فإنه «مع الدفعة الأخيرة التى حصلت عليها يكون مجموع المبالغ المستلمة من الحكومة المصرية فى عام 2017 ما مقداره 135 مليون دولار».
وأضافت الشركة، أنه مع سداد جزء مستحقات الشركة خلال الفترة الماضى، يبلغ مجموع مستحقات الشركة فى مصر ما مقداره 187 مليون دولار.
من جهة أخرى، التقى طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، اليوم، محمد أبو نيان رئيس شركة أكوا باور السعودية، واستعرضا مجالات عمل الشركة فى مشروعات الطاقة وتحلية المياه التى تنفذها حاليا فى مصر وعدة دول، كما تم بحث الفرص الاستثمارية فى السوق المصرية فى مجالات توليد الطاقة الكهربائية من المصادر التقليدية واستخدام الطاقة الجديدة والمتجددة لتسهم إيجابيا فى تنويع مصادر الطاقة فى ظل الطلب المتزايد على الطاقة وارتفاع معدلات الاستهلاك.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك