الفلسطينيون يؤدون صلاة الجمعة في وادي الحمص بالقدس رفضا لقرارات الاحتلال هدم 100 منزل - بوابة الشروق
الأربعاء 17 يوليه 2019 11:33 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

من يفوز بكأس أمم أفريقيا؟

الفلسطينيون يؤدون صلاة الجمعة في وادي الحمص بالقدس رفضا لقرارات الاحتلال هدم 100 منزل

أ ش أ
نشر فى : الجمعة 12 يوليه 2019 - 3:05 م | آخر تحديث : الجمعة 12 يوليه 2019 - 3:05 م

أدى العشرات من المقدسيين من أهالي حي وادي الحمص بقرية صور باهر بالقدس المحتلة ومعهم عدد من المتضامنين الفلسطينيين ،للجمعة الرابعة على التوالي، صلاة الجمعة بالحي المراد هدمه ، رفضا لقرارات الهدم التي تهدد 100 منشأة سكنية هناك من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين أن من حق الفلسطينيين الرباط ورفض قرارات الهدم والحفاظ على حقهم بالسكن والحياة والتمسك ببيوتهم وأرضهم. وقال: "هدم البيوت خراب وتخريب وارهاب وترهيب تقوم به سلطات الاحتلال، ونرفض هذا الظلم والعدوان".
ورفض الشيخ حسين مزاعم رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو بأن الفلسطينيين ليسوا أصحاب الارض، مؤكدا انهم اصحاب الحق وارتباطهم بهذه الديار هو ارتباط عقائدي.
وتحدث الشيخ حسين عن استهداف المقدسات وبشكل خاص المسجد الأقصى المبارك من خلال اقتحامه اليومي .كما تحدث عن شهيد بلدة العيسوية بالقدس محمد عبيد، وقال: لن يكون هذا الشهيد هو الأخير".
وتطرق الى سياسة الاعتقالات اليومية في القدس وقال:" لا ذنب للشبان الا انهم يرفضون الاحتلال ، فمن حق الشعب الفلسطيني المحافظة على أرضه ومقدساته."
وعقب انتهاء خطبة وصلاة الجمعة ، أكد حمادة حمادة رئيس لجنة أهالي حي وادي الحمص بقرية صور باهر مواصلة الفعاليات الشعبية في الحي لمنع هدم المنازل، وقال" ان هذا الاسبوع يعد أسبوعا حاسما في قضية الحي حيث تنتهي مهلة جيش الاحتلال التي أعطاها للسكان لهدم منازلهم حتى تاريخ الثامن عشر من الشهر الجاري، مؤكدا رفض السكان لهدم منازلهم بأيديهم وصمودهم فيها.
وكانت سلطات الاحتلال قد أصدرت قرارات هدم 16 بناية تضم 100 منزل في حي وادي الحمص بحجة قربها من الجدار الأمني في المنطقة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك