صحيفة الشرق الأوسط: السيسي يشكو ارتفاع الديون لرقم غير مسبوق بتاريخ مصر.. ويخشى نفاد صبر المصريين - بوابة الشروق
الأحد 19 مايو 2024 7:44 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

صحيفة الشرق الأوسط: السيسي يشكو ارتفاع الديون لرقم غير مسبوق بتاريخ مصر.. ويخشى نفاد صبر المصريين

المشير عبد الفتاح السيسي
المشير عبد الفتاح السيسي
بوابة الشروق
نشر في: الأحد 16 مارس 2014 - 12:14 م | آخر تحديث: الأحد 16 مارس 2014 - 2:22 م

قال مصدر شارك في زيارة قام بها وفد نقابي إلى المشير عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع، إن «الرجل الذي يعول ملايين المصريين على ترشحه للرئاسة وقيادة البلاد خلال السنوات المقبلة، أعرب عن مخاوفه من خوض الانتخابات لأن ديون مصر 1.7 تريليون جنيه».

وذكرت صحيفة الشرق الأوسط، نقلا عن مصدر شارك في زيارة وفد من نقابة الفلاحين، أن ­«المشير السيسي أبدى خشيته من نفاد صبر المصريين بسبب المصاعب الاقتصادية التي ستواجه البلاد».

وجرى اللقاء بين السيسي ووفد من نقابة الفلاحين الذي ضم تسعة شخصيات، بينهم النقيب العام، يوم التاسع من الشهر الحالي، لكن لم يجر الكشف عن فحوى اللقاء في حينه إلا يوم أمس، عن طريق أحد المشاركين فيه بقوله: إن «السيسي تحدث مع وفد النقابة عن أنه قرر بشكل نهائي خوض انتخابات الرئاسة، لكنه أعرب في الوقت نفسه عن مخاوفه من المصاعب الاقتصادية التي تواجهها بلاده».

وأضاف المصدر، أن «السيسي أخبر الوفد عن أن إجمالي ديون مصر الداخلية والخارجية وصلت إلى نحو 1.7 تريليون جنيه (1700 مليار جنيه)، وأنه مؤشر خطر ورقم غير مسبوق في تاريخ البلاد».

وقال المصدر: إن «قائد الجيش تحدث بصراحة كبيرة عن تركة مصر الثقيلة التي تركتها الأنظمة السابقة خلال العقود الماضية، ليس على المستوى الاقتصادي والاجتماعي فقط، ولكن على الصعيد السياسي أيضا»، مشيرة إلى أن «السيسي بدأ يتحدث وكأنه كان يتمنى أن يكون هناك شخص آخر يلتف حوله المصريون، بدلا منه». وأضافت أنه رفض أن يناديه عدد من أعضاء وفد النقابة بـ«الرئيس»، وأنه رفع يده قائلا: «لا داعي لهذا اللقب.. لا داعي له».

وأوضح المصدر، حسب صحيفة الشرق الأوسط، أن «السيسي لم يلب دعوة وفد نقابة الفلاحين إلا بعد إلحاح استمر عدة أشهر لأن لديه حساسية من أن تفسر مثل هذه اللقاءات بأنها تخص الدعاية لنفسه لخوض انتخابات الرئاسة».

وتابع المصدر، أن «المشير لهذا السبب، ما زال يرفض مقابلة العديد من الوفود النقابية والشعبية الأخرى، إلى حين استقالته من موقعه في الجيش، والترشح رسميا للرئاسة»، ومن المقرر أن تعقد اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية اجتماعا اليوم (الأحد) لوضع جدول مواعيد فتح باب الترشح.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك