السراج بعد إعلانه استقالته في أكتوبر: لاقيت أذى كبيرا وترفعت عن الرد تغليبا لمصلحة ليبيا والشعب - بوابة الشروق
الجمعة 18 سبتمبر 2020 7:58 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

السراج بعد إعلانه استقالته في أكتوبر: لاقيت أذى كبيرا وترفعت عن الرد تغليبا لمصلحة ليبيا والشعب

فايز السراج
فايز السراج
هديل هلال
نشر في: الأربعاء 16 سبتمبر 2020 - 10:58 م | آخر تحديث: الأربعاء 16 سبتمبر 2020 - 10:58 م
قال رئيس المجلس الرئاسي الليبي، فايز السراج، إن الحكومة لم تكن تعمل في أجواء طبيعية أو شبه طبيعية منذ تشكيلها، بل كانت تتعرض إلى المكائد والمؤامرات داخليًا وخارجيًا، مشيرًا إلى أن هناك أطرافًا كانت تعمل على عرقلتها بشكل لافت ومتكرر.

وأضاف السراج، خلال كلمة له بمناسبة ذكرى استشهاد عمر المختار، مساء الأربعاء، «أعلن للجميع رغبتي الصادقة في تسليم مهامي للسلطة التنفيذية المقبلة في موعد أقصاه نهاية شهر أكتوبر المقبل»، آملًا أن تكون لجنة الحوار قد استكملت أعمالها واختارت مجلساً رئاسيًا جديدًا وكلفت رئيس حكومة لتسليم المهم إليه.

وأشار إلى أن «المجلس آثر الصمت لفترة الطويلة، بسبب رغبته في التوصل لاتفاقات مرضية تضمن العبور بالبلاد إلى شاطئ الأمان»، متابعًا: «مددت يدي إلى كل الليبيين سواء أتفق أو أختلف معهم، لم أقصِ أحدًا أو أعادي أحدًا».

وتابع: «شُنت الحروب والحملات العالمية الممنهجة تخوينا وتكفيرا وتحقيرا ولاقيت أذى كبيرا وترفعت عن الرد تغليبا لمصلحة ليبيا والشعب»، معلنًا تأييده لتوصيات الأمم المتحدة الناجمة عن اللقاءات والمشاورات بين الليبيين.

ودعا لجنة الحوار، الجهة المنوط بها تشكيل السلطة التنفيذية الجديدة، إلى أن تضطلع بمسؤوليتها بالإسراع في تشكيل السلطة، متمنيًا لهم السداد.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك