تفاصيل التعاقد مع شركة إماراتية لتطوير عروض الصوت والضوء بالأهرامات - بوابة الشروق
الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 4:30 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

تفاصيل التعاقد مع شركة إماراتية لتطوير عروض الصوت والضوء بالأهرامات

كتب - طاهر القطان:
نشر في: الأربعاء 17 يناير 2018 - 7:51 ص | آخر تحديث: الأربعاء 17 يناير 2018 - 7:51 ص
سامح سعد: العقد مدته 20 عاما ويتضمن تطوير العروض وفقا لأحدث التقنيات العالمية وإقامة أسواق تجارية للمنتجات اليدوية المصرية

أعلن سامح سعد، رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة الصوت والضوء والتنمية السياحية، أنه سيتم خلال الأسبوع المقبل عقد اجتماع بين المسؤولين التنفيذيين لشركته مع مسؤولي شركة أوراسكوم بريزم بيراميدز، الشركة المتعاقدة لتطوير عروض الصوت والضوء في منطقة الهرم وأبو الهول، لبحث تنفيذ عقد المشاركة بين الشركتين، وخطط التطوير للمنطقة بعد الحصول على الموافقة المبدئية من اللجنة الدائمة للآثار مؤخرًا على رسومات التطوير لمناطق العرض، والخدمات في منطقة أبو الهول والهرم.

وقال سعد، في تصريحات صحفية، أن هذه الاتفاق الذي تم إبرامه بين الصوت والضوء والشركة الأخرى، يأتي في إطار توجه الدولة ممثلة في الشركة القابضة للسياحة والفنادق بإعادة الهيكلة وتعظيم العائد من الأصول وكذا الشراكة مع القطاع الخاص، حيث أن شركة مصر للصوت والضوء تمتلك الحق الحصري لعروض الصوت وكافة الأنشطة المصاحبة لها بمنطقه الأهرامات وأبو الهول.

وأشار رئيس شركة الصوت والضوء، إلى إنه قد تم توقيع عقد تطوير وإدارة عرض الصوت والضوء بمنطقة الأهرامات وأبو الهول بين شركة مصر للصوت والضوء، وشركة بيريزم إنترناشيونال الفرنسية الإماراتية بعد اتخاذ كافة الإجراءات القانونية للطرح.

أوضح سامح سعد أن هذا الاتفاق قد تضمن تضمن استخدام أحدث التقنيات والإضاءة ووسائل المالتي ميديا في العالم والتي تنفذها شركة بريزم الدولية في 14 دولة مثل دبي وسلطنة عمان والبحرين وفرنسا وأمريكا والمكسيك على سبيل المثال لا الحصر، مشيرا إلى أن هذه الشركة هي التي تنظم احتفالات رأس السنة في برج خليفة بدبي والتي يشاهدها سنويًا الملايين.

كما سيتم تطوير الكافيتيريات وإنشاء مطاعم وملحقات المناطق الخدمية وغيرها من الأنشطة التي سترفع من مستوى الخدمات في منطقة أبوالهول والتي طالمت عانت المنطقة من عدم تطويرها في السنوات الماضيه لقلة الموارد المالية نظرًا لانحسار الاعداد السياحية في السنوات الماضية.

ولفت رئيس شركة الصوت والضوء إلى أنه من المعروف أن العرض القائم الآن يعتمد على سرد صوتي للأحداث التاريخية التي حدثت في منطقة العرض منذ تاريخ بنائها حتى العصر الحديث وفقا للنص الذي توافق عليه وزارة الآثار مع إضاءة الأثر في توقيت مختلف لإعطاء شعور بالحدث.

وأضاف أنه نظرًا لتطور التكنولوجيا في العروض العالمية بوسائل حديثة رباعية الإحداثيات 4D والليزر والهولوجرام ستقوم الشركة الفرنسية الإمارتية بتطوير وسائل العروض بوضع 180 بروجكتور عرض موزعة في أماكن مختلفة حول الأهرامات بدلًا من بروجكتور واحد الآن يقدم العرض الحالي، مؤكدًا أن هذا يتطلب تكلفة استثمارية عالية يضخها المستثمر للوصول بمنطقة الهرم إلى مستوى المنافسة العالمية مقارنة بمناطق أثرية أخرى على مستوى العالم.

وحول مدة العقد مع الشركة الفرنسية الإماراتية، قال سامح سعد، أنها 20 عامًا تبدأ من التشغيل الفعلي للمشروع بمشاركة في الأرباح مع شركة الصوت والضوء منذ انطلاق المشروع مع ضمان حد أدنى للإيرادات سنويًا، كما يتضمن العقد التطوير المستمر لجميع الأجهزة والمعدات على أن تؤول جميع أعمال التطوير عند انتهاء مدة العقد لشركة الصوت والضوء على أحدث البرامج التكنولوجية الحديثة.

كما سيشمل التطوير إنشاء سوق تجارية تعرض فيها المنتجات اليدوية المصرية من إنتاج الجمعيات الأهلية المجتمعية المتفردة ونسخ من التماثيل المصرية المقلدة بواسطة القسم المتخصص بوزارة الآثار، مما يعد إضافة للاقتصاد المصرى وإضافة للتكافل الاجتماعي يستفيد من السكان المحليين في المنطقة.


قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك