«وداد وجليلة ووصال وفاطمة».. عبلة كامل نجمة الشخصيات البسيطة - بوابة الشروق
الإثنين 14 أكتوبر 2019 1:47 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

بالتزامن مع عرض بيانها على البرلمان.. ما تقييمك لأداء حكومة مصطفى مدبولي؟

«وداد وجليلة ووصال وفاطمة».. عبلة كامل نجمة الشخصيات البسيطة

عبلة كامل
عبلة كامل
الشيماء أحمد فاروق
نشر فى : الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 1:14 م | آخر تحديث : الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 - 1:14 م

تحل اليوم 17 سبتمبر ذكرى ميلاد الفنانة عبلة كامل، إحدى الممثلات اللاتي صنعن شخصية مميزة وأداء مختلف على الشاشة سواء في السينما أو الدراما التلفزيونية أو حتى على خشبة المسرح، وهي مواليد عام 1960، درست بكلية الآداب وبعد أنهت دراستها التحقت بالعمل في المسرح.

تقول الكاتبة مريم الكعبي في كتابها "حاول مرة أخرى مقالات نقدية": "عبلة كامل هي ممثلة استطاعت أن تقلب عرش النجومية بطريقتها الخاصة فهي تجربة لا تشبه أحداً ولا تشبهها أي تجربة فنية أخرى..".

وفي عيد ميلاد هذه النجمة تستعرض الشروق في السطور التالية جوانب في مسيرتها الفنية..

نجوم في مسيرتها
لكل فنان محطات وأسماء هامة تساعده للانتقال من محطة لأخرى حتى يصبح نجماً لامعاً له ثقله الفني ومكانته عند الجمهور ونستعرض بعض الأسماء التي شاركت في صنع نجومية عبلة كامل.

خيري بشارة
كانت لا تزال وجه صاعد يشارك بأدوار ثانوية في أعمال متفرقة، أشهرها مسلسل "ليالي الحلمية" في الجزء الأول، و"الشهد والدموع" بالجزء الثاني، وأتت المشاركة المتميزة كجزء من أبطال عمل متميز وهو "يوم حلو ويوم مر" الذي وقفت فيه عبلة أمام سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة.

وتوالت الأدوار الناجحة فيما بعد والتي تميزت بخط فني مختلف، غيرت به موازين البطولة التي استقرت في يد فنانات أمثال يسرا وإلهام شاهين وليلى علوي.

محمد صبحي
خشبة المسرح هي أحد الاختبارات الصعبة التي يوضع فيها الفنان لأنها تجعله في مواجهة مباشرة مع الجمهور فيكتشف من خلالها نقاط قوته وضعفه، واستطاع محمد صبحي منح عبلة هذه الفرصة في أن تقف أمامه في بطولة مسرحيته "وجهة نظر" مع مجموعة من نجوم المسرح الذي اعتاد العمل معهم.

فجسدت دور فتاة مهددة بالعمى الكامل إذا لم تجر عملية سريعة، وتمثل عبلة في المسرحية فكرة صراع الحقيقة والكذب في نفس الانسان عندما يتعلق الأمر بمصالحه الشخصية.

نور الشريف
كانت عبلة حينها بدأ نجمها يتألق في أعمال وأدوار مختلفة ولكن كانت مشاركتها لبطولة مسلسل أمام الفنان نور الشريف ساعد في منحها نجومية أكبر في مسلسل "لن أعيش في جلباب أبي"، واستطاعت أن تقدم دور الزوجة والأم لنجوم ليس بينها وبينهم فارق عمري كبير وأقنعت الجمهور، والدليل أن شخصية فاطمة التي جسدتها أصبحت نموذج للأم بتصرفاتها في كوميكس مواقع التواصل الإجتماعي.

أعمال درامية هامة
شاركت عبلة كاملة في عدد من المسلسلات التلفزيونية الشهيرة في فترة الثمانينيات والتسعينيات، وهي مجموعة من المسلسلات الكلاسيكية التي لا زالت باقية بين الجمهور حتى الآن خاصة.

الشهد والدموع
ظهرت عبلة في الجزء الثاني من المسلسل الشهير عام 1985 الذي كتبه أسامة أنور عكاشة وأخرجه اسماعيل عبدالحافظ، ولعبت دور فتاة –عفاف- من الطبقة الفقيرة تعمل سكيرتيرة لدى أحد الأغنياء "حافظ رضوان" فيقع الابن الصغير في حبها وبفضلها يتغير ويصبح انسان أفضل.

ليالي الحلمية
بعد العمل مع الثنائي الدرامي عكاشة وعبدالحافظ تكون إحدى أبطال مسلسلهم التالي ليالي الحلمية عام 1987، ولعبت دور رقية البدري الأخت المظلومة لسليم البدري والتي تعاني من اضطرابات نفسية بعد وضعها في مصحة، وتستمر شخصية رقية في 5 أجزاء من العمل.

المال والبنون
وأثناء مشاركتها في ليالي الحلمية تنضم لأسرة واحد من أشهر مسلسلات التسعينيات "المال والبنون"، وقدمت فيه دور رقية المالكي المدرسة التي تنتمي لأسرة متوسطة وتكتشف بعد الزواج أن الرجل الذي اختارته يعمل في ملهى ليلي فترفض أن تكمل معه حياتها بعد أن خدعها بمهنة أخرى.

شخصيات لا تنسى
قدمت عبلة كامل مجموعة من الشخصيات المختلفة على مدار مسيرتها الفنية ومنها ما بقى في ذهن المشاهد وترك بصمة بأداءها المتميز، ومنها:

شكران
في إحدى شخصيات المسلسل مثلت الفنانة عبلة كامل الزوجة الهادئة المحبة "شكران" التي قدمت كل شيء لزوجها –هشام سليم- ولكن لم تحظى بحبه وبالإضافة لخيانته لها، بسبب إجبار والده له على الزواج منها، وظلت تعاني معه حتى استطاع أن يفهمها ويقدر حبها له.

كان المسلسل الذي عرض عامي 1997 و1998 يتناول مجموعة من العلاقات والأسر المتشابكة والأحداث في اطار تاريخي اجتماعي في فترتين مختلفتين في عمر مصر وهما قبل وبعد ثورة يوليو 1952.

 

 

 

وداد
هي فتاة قد تراها مختلة في تصرفاتها أو ذات شخصية جنونية تحب زين خريج المعهد العالي للموسيقى ولا يجد عمل فيلجأ للغناء في المترو، وتبحث حورية عن الحب والاستقرار مع هذا الرجل رغم علمها بحالته المادية غير المستقرة ولكنها تبحث عن الأمان والراحة وليس المال.

وقام ببطولة الفيلم أمام عبلة كامل الفنان أحمد زكي، وهو من تأليف حلمي هلال وإخراج عادل أديب.

جليلة
وهي إحدى الشخصيات الفارقة في تاريخ عبلة كامل الفني، فهي إحدى بطلات رواية للروائي نجيب محفوظ نقلها محسن زايد للدراما التلفزيونية عام 2001 للمخرج أحمد صقر، وكان دور محوري في العمل فينتهي بها المسلسل وهي تشرح فكرته كلها في كلماتها عن الحياة والموت وتعاقب الأجيال.

وهي امرأة لديها عددا من البنات ومتزوجة من رجل أزهري عمل مع عبدالله النديم وسعى لمساندة الثورة العرابية فعوقب بالحبس والتعذيب، وتؤمن جليلة بعالم الجن وتتعامل معه بشكل مباشر خلال حلقات المسلسل رغم اعتراض زوجها لما تفعله.

وصال
هي الصديقة التي يتمنى كل فرد أن يجدها في حياته، والفتاة المستقلة التي لا تقبل أقل مما تستحق، هكذا جاءت شخصية عبلة في مسلسل "أين قلبي" فجسدت معاني الصداقة والود والحب مع صديقة عمرها فاتن –يسرا- في مواقف مختلفة داخل المسلسل.

كما عبرت بشخصيتها عن أزمة المجتمع في التعامل مع الفتاة التي تتجاوز عمر الـ30 ونظرتهم إليها رغم نجاحها في عملها، وعندما تحب يكون شخص بسيط يعمل طبيب وعازف بيانو في أحد المطاعم الكبرى فيواجه حبها رفض والدتها نظراً لاختلاف المستوى الاجتماعي بينها وبين من تحب.

لماذا عبلة كامل ممثلة مختلفة؟
حللت الكاتبة مريم الكعبي شخصية عبلة كامل وسر تميزها وأجابت على هذا التساؤل في كتابها بعدة أسباب: "عبلة كامل تتمتع بعفوية في الأداء تصل إلى البساطة، وبسيطة جداً لدرجة تنسي المشاهد أنها تمثل وبعيدة عن التكلف وعن الاستعراض في الأداء".

وتابعت: "هي تخلق من المشاهد حدثاً ومن الحوار متعة ومن قصة العمل حالة خاصة تلامس المشاهد وتجعله جزءاً من الشخصية ولابد أن يجد فيها شيئاً منه، كما أنها مثل للأم والأخت والصديقة وهي الوجه الحقيقي أمام عشرات الوجوه الزائفة لصورة المرأة التي تمتلئ بها الشاشات".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك