دراسة: ارتفاع درجات حرارة قاع المحيط الأطلسي بسبب الاحتباس الحراري - بوابة الشروق
الجمعة 23 أكتوبر 2020 4:14 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تساهم تعديلات قانون العقوبات الجديدة لتجريم التنمر في وقف وقائع الإساءة والإهانة في الشارع المصري؟

دراسة: ارتفاع درجات حرارة قاع المحيط الأطلسي بسبب الاحتباس الحراري

أدهم السيد
نشر في: السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:36 م | آخر تحديث: السبت 17 أكتوبر 2020 - 12:36 م

يعد قاع المحيط من أبعد الأشياء عن التغيرات المناخية المتسارعة في العالم؛ لذلك أي تغير طفيف في حرارته المستقرة بمثابة خطرا ينبئ بكوارث مستقبلية. ورصدت إحدى الدراسات الحديثة تغير درجات حرارة أعماق المحيط الأطلسي، ولاحظت ارتفاعا سيئا بها.

نقلت صحيفة "الجارديان" البريطانية، عن دراسة لهيئة إدارة المحيطات والغلاف الجوي، أن درجات الحرارة في أعماق المحيط الأطلسي ارتفعت بمعدل يتراوح بين 0.2 إلى 0.4 خلال الفترة بين 2009 إلى 2019.

وتم قياس درجات الحرارة المذكورة بـ4 محطات رصد مختلفة قبالة سواحل دولة الأروغواي على عمق يتراوح بين 1360 إلى 4757 مترا.

ويقول كريستوفر مينن، مشرف الدراسة وخبير المحيطات بنفس الإدارة، إن تلك الأعماق لديها كمية حرارية كبيرة يصعب تغيرها بسهولة، مع العلم أن تغير تلك الحرارة بالأعماق يتسبب في ظواهر مثل الأعاصير وارتفاع مستوى سطح البحر.

وذكرت الدراسة أنه في المقابل، تشهد المساحة السطحية للمحيط الأطلسي ارتفاعا أسرع بكثير، إذ تراوح الارتفاع بنفس الفترة لما بين 0.56 إلى 0.95 مئوية.

ويضيف مينن أنه من المهم تعقب التغيرات الدائرة بأعماق المحيطات لأنها تدل على الظواهر المناخية المستقبلية، وأن رصد درجات الحرارة في الأعماق، يفيد حتى المزارعين باختيار المحاصيل المناسبة لزراعتها وفقا للظروف الجوية الملائمة لها.

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك