سفير المكسيك بالقاهرة: سفارات أمريكا اللاتينية تقدم هدية الأفلام الإيبروأمريكية للمصريين - بوابة الشروق
الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 6:16 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

برأيك.. إلى أي مرحلة سيصل المنتخب المصري في كأس العرب؟


سفير المكسيك بالقاهرة: سفارات أمريكا اللاتينية تقدم هدية الأفلام الإيبروأمريكية للمصريين

نسمة يوسف:
نشر في: الإثنين 18 أكتوبر 2021 - 3:46 م | آخر تحديث: الإثنين 18 أكتوبر 2021 - 3:46 م

• أوكتابيو تريب: بعد مرور 10 سنوات أصبح أسبوع الأفلام الإيبيروأمريكية تقليدا لمحبي السينما من سكان القاهرة

قال سفير المكسيك لدى مصر، أوكتابيو تريب، إنه "بعد مرور ما يقرب من 10 سنوات، بلا توقف، أصبح أسبوع الأفلام الإيبيروأمريكية -هذا الأسبوع السينمائي- تقليدا لمحبي السينما من سكان القاهرة، ولنا نحن السفراء".

جاء ذلك في كلمة السفير خلال العرض التقديمي لأسبوع الأفلام الإيبيروأمريكية في القاهرة والإسكندرية (المقرر انطلاقه غدا)، المقام بمقر إقامة السفير الإسباني بالقاهرة، اليوم الإثنين.

وأضاف، أن أسبوع سينما أمريكا اللاتينية (أسبوع الأفلام الإيبيروأمريكية) يُقام كل عام، لكنه توقف العام الماضي بسبب وباء كورونا، مشيرا إلى أن "هذا العام، وبفضل جهود سفير إسبانيا بمصر، رامون خيل كاسارس، وتضامن 13 سفيرا من البرتغال وأمريكا اللاتينية، سوف نستمتع بالدورة التاسعة من هذا الأسبوع السينمائي بالقاهرة، والأولى بالإسكندرية".

وأشار إلى أن "سفارات أمريكا اللاتينية تقدم هدية (الأفلام الإيبروأمريكية) للجمهور المصري، تتميز بكونها باللغة الإسبانية والإنجليزية، ومتنوعة، وشيقة، وثلاثية الأبعاد، وديمقراطية"، موضحا أنها "ديمقراطية لأنها متاحة لكل المشاهدين من عشاق السينما وغيرهم، سواء كانوا أغنياء أم فقراء، ومتنوعة لأن قائمة الأفلام التي ستعرض في إطار الدورة؛ ستقدم أفلاما مختلفة تتباين بين الكوميديا والدراما والتشويق والأفلام التسجيلية، وشيقة لأن السينما لها سحر لا يقاوم على الروح والعقل الإنساني".

واختتم حديثه قائلا: "أدعوكم باسم دول أمريكا اللاتينية، إلى المشاركة في هذا الأسبوع السينمائي؛ للاستمتاع بهذه الباقة التي ستقدم على مدار الأيام القادمة".

• فرصة مهمة للترويج للسينما البرازيلية واللغة البرتغالية

وفي بداية كلمتها، وجهت رئيس القسم الثقافي في السفارة البرازيلية بالقاهرة، فرناندا منصور تانسيني، التحية للحضور، معربة عن شكرها لسفارة إسبانيا على الاستقبال، ولجميع سفارات بلدان أمريكا اللاتينية وشبه الجزيرة الأيبيرية؛ لتعاونها في الترويج للفن والثقافة.

وقالت: "بالنسبة للبرازيل، على وجه الخصوص، تعد أسابيع السينما الأيبيروأمريكية في القاهرة والإسكندرية، فرصة مهمة للترويج للسينما البرازيلية واللغة البرتغالية، وهي اللغة التي نتشاركها مع دولة أخرى من المجموعة الأيبيروأمريكية، وهي البرتغال، ومع 7 دول أخرى حول العالم".

واختتمت كلمتها قائلة: "أتمنى لكم جميعا أن تحظوا بحدث ثقافي متميز، كما آمل أن يكون من الممكن، من خلال السينما والفن، التقريب بين الشعوب البعيدة جغرافيا".

 



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك