توقيع برتوكول تعاون بين محافظة القاهرة والجامعة الأمريكية - بوابة الشروق
الإثنين 24 يناير 2022 1:41 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

ما هي توقعاتك لمشوار المنتخب المصري ببطولة إفريقيا؟


توقيع برتوكول تعاون بين محافظة القاهرة والجامعة الأمريكية

توقيع بروتوكول بين محافظة القاهرة والجامعة الامريكية
توقيع بروتوكول بين محافظة القاهرة والجامعة الامريكية
كتبت - ياسمين عبد الرازق
نشر في: الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 1:22 م | آخر تحديث: الثلاثاء 19 أبريل 2016 - 1:22 م

شهد الدكتور أحمد زكي بدر، وزير التنمية المحلية، توقيع مذكرة تفاهم اليوم الثلاثاء، بين محافظة القاهرة ويمثلها اللواء أحمد تيمور القائم بأعمال محافظ القاهرة وتوماس تومسون مدير الجامعة الأمريكية، وذلك لتعزيز التعاون في العديد من الأنشطة والبرامج التي تحقق المنفعة العامة للمحافظة، والاستفادة بالخبرات العلمية للجامعة الأمريكية في عدد من المجالات والأنشطة.

وقال وزير التنمية المحلية، إن "أبرز الأنشطة التي تم الاتفاق عليها، هي: التصميم، والتطوير العمراني، ووضع السياسات العمرانية، والحفاظ على الأصول العمرانية، وإدارة العقارات والإسكان الاقتصادي، وكذلك الحفاظ على التراث وحمايته من التغيير وإدارة منظومة النفايات الصلبة، وإدارة وتصميم البنية التحتية وإدارة الانشاءات والمشروعات وتخطيط النشاط المجتمعي والاجتماعي مع المساعدة في البحث عن التمويل اللازم للمشروعات المشتركة".

وأشار اللواء أحمد تيمور القائم بأعمال محافظ القاهرة، إلى عراقة الجامعة الأمريكية منذ إنشاءها في القاهرة عام 1919، حيث اضطلعت دائمًا بمسؤولية المشاركة المجتمعية، وساهمت بإسهامات في النهوض بثقافة المجتمع والعمل علي تلبية احتياجاته من التطبيقات العملية وتوفير الكوادر العلمية رفيعة المستوى، إلى جانب دور الجامعة الأمريكية الأكاديمي وحرصها الدائم مع بناء روح التفاهم والتسامح والتآخي بين الثقافات المختلفة.

من جانبه، أوضح توماس تومسون مدير الجامعة الأمريكية، أن البروتوكول الذي تم توقيعه يهدف إلي تحقيق أربعة أهداف، أولها «وضع مصر بما يليق بها علي الخريطة الدولية»، وهو ما يساعد علي تحقيقه هذا التعاون مع محافظة القاهرة الذي يسمح بتوسيع الطموح ليشمل المجتمع القاهري بأكمله.

وتابع: "أما الهدف الثاني هو الاستفادة من مدينة القاهرة كمصدر للمعلومات والمعرفة والتعلم منها وزيادة الارتباط بها للتمكن من خدمتها، والهدف الثالث هو اعتبار العاصمة ركيزة للبحث والتعلم باعتبارها مدينة جاذبة للأفكار بما لها من خصائص مميزة الأمر الذي سيساعد على خلق مشروعات واهتمامات مشتركة بين مدينة القاهرة والجامعة الأمريكية".

ولفت إلى أن "الهدف الرابع من هذا البروتوكول، هو تأكيد مبدأ النزاهة والشفافية والمسؤولية والاستدامة المطلوبة لإحداث التغير المنشود في العاصمة".



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك