سنتكوم: دمرنا زورقين ومحطة تحكم أرضية ومركز قيادة للحوثيين - بوابة الشروق
الخميس 18 يوليه 2024 12:49 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد دعوات مقاطعة بعض المطاعم التي ثبت دعمها لجنود الاحتلال؟

سنتكوم: دمرنا زورقين ومحطة تحكم أرضية ومركز قيادة للحوثيين


نشر في: الخميس 20 يونيو 2024 - 11:14 ص | آخر تحديث: الخميس 20 يونيو 2024 - 11:14 ص

أعلنت القيادة المركزية الأمريكية "سنتكوم" أن قواتها دمّرت خلال الـ 24 ساعة الماضية زورقين بدون عنصر بشري ٱلية التحكم، في البحر الأحمر، ومحطة تحكم أرضية ومركز قيادة وتحكم في منطقة خاضعة لسيطرة الحوثيين في اليمن.

وقالت في بيان عبر منصة إكس: "خلال الـ 24 ساعة الماضية، نجحت قوات القيادة المركزية الأمريكية في تدمير زورقين غير مأهولين تابعين للحوثيين في البحر الأحمر"، بحسب وكالة الأناضول التركية.

وأضافت "سنتكوم" أن قواتها "بشكل منفصل، نجحت في تدمير محطة تحكم أرضية ومركز قيادة وتحكم في منطقة خاضعة لسيطرة الحوثيين في اليمن".

ووفق البيان، "تقرر أن هذه الأنظمة تمثل تهديدًا وشيكًا للقوات الأمريكية وقوات التحالف والسفن التجارية في المنطقة".

وبناءً عليه "تم اتخاذ هذه الإجراءات لحماية حرية الملاحة وجعل المياه الدولية أكثر أمانًا وأمانًا للسفن الأمريكية والتحالف والسفن التجارية"، وفق البيان.

ولم يصدر تعقيب فوري من جماعة الحوثي على بيان "سنتكوم".

هذا التطور يأتي بعدما نشر المتحدث العسكري لقوات الحوثيين يحيى سريع، مساء الأربعاء، مقطع فيديو يظهر مشاهد لما قالت إنه استهداف للسفينة "توتور" في البحر الأحمر بزورقين مسيّرين، ما أدى لإغراقها.

وكشفت القوات البحرية التابعة للجماعة في بيان، أنها استخدمت عدة أسلحة بحرية في استهداف وإغراق السفينة توتور، من بينها "أسلحة تستخدم للمرة الأولى (لم يكشف طبيعتها)".

ومساء الثلاثاء، أعلنت البحرية البريطانية في بيان، غرق سفينة نقل البضائع "توتور" في البحر الأحمر، إثر استهدافها بطائرة مسيرة للحوثيين في 12 يونيو الماضي.

و"تضامنا مع قطاع غزة" الذي يواجه حربا إسرائيلية مدمرة منذ 7 أكتوبر الماضي بدعم أمريكي، يستهدف الحوثيون بصواريخ ومسيّرات سفن شحن إسرائيلية أو مرتبطة بها في البحر الأحمر.

ومنذ مطلع العام الجاري، يشن تحالف تقوده الولايات المتحدة غارات يقول إنها تستهدف "مواقع للحوثيين" في مناطق مختلفة من اليمن، ردا على هجماتها في البحر الأحمر، وهو ما قوبل برد من الجماعة من حين لآخر.

ومع تدخل واشنطن ولندن واتخاذ التوتر منحى تصعيديا في يناير أعلنت جماعة الحوثي أنها باتت تعتبر كافة السفن الأمريكية والبريطانية ضمن أهدافها العسكرية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك