دراسة فرنسية: الفيروس لا ينتقل بالسباحة في البحر - بوابة الشروق
الأربعاء 27 مايو 2020 2:11 ص القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تتوقع احتواء أزمة كورونا في المنطقة والعالم قريبا؟

دراسة فرنسية: الفيروس لا ينتقل بالسباحة في البحر

هايدي صبري:
نشر فى : الخميس 21 مايو 2020 - 11:55 ص | آخر تحديث : الخميس 21 مايو 2020 - 11:55 ص

أظهرت دراسة فرنسية جديدة، نتائج "مطمئنة" تفيد بأن فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) لا ينتقل بالسباحة في البحر.

وفي حين أن العديد من الشواطئ تفتح مرة أخرى في فرنسا بعد إلغاء تدابير الحجر الصحي، اكتشف الباحثون، قبل بضعة أسابيع، آثارًا للفيروس كورونا المستجد في مياه الصرف الصحي، مما أثار الشكوك حول احتمال انتشاره في مياه البحر.

وأجرى الباحثون في معهد الأبحاث الفرنسي لاستغلال البحر، اختبارات "بي.سي.آر" الكاشفة للفيروس على أنسجة المحار وبلح البحر. كما تم إجراء التحليلات على عينات مياه البحر في جميع المناطق البحرية في البلاد، بحسب إذاعة "يوروب1" الفرنسية.

وأكد عالم الفيروسات بمعهد الأبحاث الفرنسي لاستغلال البحر سواذيك لو جوفادير أنه في الوقت الحالي، لم نكتشف أي أثر لـ"كوفيد-19" في مياه البحر، خاصة في المناطق الموبوءة والملوثة جدًا بتصريف مياه الصرف الصحي. وتابع:"لذلك فإن السباحة ستكون بدون مخاطر، على الأقل يبقى احترام المسافات الاجتماعية مع السباحين الآخرين".

إلى ذلك، طلبت ثلاث بلديات في إقليم موربيهان (غرب فرنسا) من المحافظة إغلاق شواطئها لتقليل خطر انتشار فيروس كورونا، بسبب عدم الانضباط والإلتزام بالإرشادات، الذي لوحظ في نهاية الأسبوع الماضي بعد إلغاء تدابير حجر فيروس كورونا المستجد وإعادة فتح الشواطيء، بحسب محطة "بي.إف.إم" التلفزيونية الفرنسية.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك