رئيس جامعة سوهاج يفتتح اليوم العلمي للعلاج الطبيعي وإصابات مفصل الركبة - بوابة الشروق
الأحد 7 مارس 2021 8:36 م القاهرة القاهرة 24°

الأكثر قراءة

قد يعجبك أيضا

شارك برأيك

هل تؤيد سن قانون يلزم بتحديد النسل لحل مشكلة الزيادة السكانية؟

رئيس جامعة سوهاج يفتتح اليوم العلمي للعلاج الطبيعي وإصابات مفصل الركبة

محمد عبدالمجيد
نشر في: الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 4:28 م | آخر تحديث: الثلاثاء 23 فبراير 2021 - 4:28 م
افتتح الدكتور أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج، فعاليات اليوم العلمي تحت عنوان "العلاج الطبيعي للإصابات والأمراض الشائعة لمفصل الركبة
Common knee disorders from physical therapy point of view"، والذي نظمته الجامعة بالتعاون مع نقابة العلاج الطبيعي بالمحافظة، وذلك بالقاعة الزجاجية بالحرم الجامعي القديم، بحضور كلا من الدكتور أحمد سليمان نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحث العلمي، والدكتور مصطفي عبدالخالق نائب رئيس الجامعة لشئون البيئة وخدمة المجتمع، والدكتور أحمد راغب نقيب العلاج الطبيعي بالمحافظة، والدكتور أشرف السيوطي وكيل النقابة وأمين اللجنة العلمية للمؤتمر، والدكتور محمد سرحان مدرس العلاج الطبيعي بجامعة جنوب الوادي والمحاضر باليوم العلمي.

وأشاد الدكتور أحمد عزيز، في بداية كلمته بالتعاون المثمر مع نقابة العلاج الطبيعي، من أجل تقديم خدمة طبية مميزة للمرضى بالمحافظة بصفة خاصة وأهالي الصعيد بصفة عامة.

وأشار إلى أن ملف العلاج الطبيعي مر بطفرات عديدة في العقود الأخيرة جعلت منه أحد الأذرع الرئيسية للعلاج من الأمراض المختلفة.

وأضاف أنه جارِ مناقشة إنشاء مركز علاج طبيعي وتأهيلي تابع للجامعة لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة والمرضي الخاضعين للعلاج الطبيعي في مختلف التخصصات.

وأكد الدكتور أحمد راغب، أن العلاج الطبيعي له دور هام بجانب التخصصات الطبية المختلفة لإعداد برامج تأهيلية وظيفية لأقسام القلب وجراحته، والأمراض الصدرية، والباطنة والسمنه، والمسنين، والرعاية الحرجة، والأعصاب، والعظام، والجراحات الميكروسكوبية وتأخر النمو، والحروق، والنساء والتوليد وغيرها.

وأشار إلى أن العلاج الطبيعي له طرق علاجية عديدة يمكن إستغلالها لزيادة كفاءة المريض علي العمل والإنتاج، وتقليل كميات العقاقير المستخدمة للعلاج وتفادي الآثار الجانبية لها والحد من العديد من الجراحات المكلفة.

وأوضح الدكتور أشرف السيوطي، أن للعلاج الطبيعي دور هام ومتكامل مع كافة التخصصات، وذلك لتقليل فترة التمريض والعلاج، والحد من مضاعفات الإقامة للمريض بعد العمليات الجراحية، إلى جانب تقليص الآثار السلبية علي الدورة الدموية والجهاز التنفسي وتحسين الأداء الوظيفي لمختلف أعضاء الجسم، وكذلك التركيز على الحيوية لاستعادة المريض القدرة على ممارسة حياته العملية بصورة جيدة بدون ألم أو قيود صحية معيقة.

وألقى الدكتور محمد سرحان محاضرة علمية تناول فيها عدة موضوعات منها التشريح الوظيفي لمفصل الركبة، وميكانيكية حركة الركبة والعلاج الطبيعي لخشونة الركبة، الرباط الصليبي والبرامج التأهيلية لاستعادة وظيفة مفصل الركبة للمصاب بشكل طبيعي.

والجدير بالذكر أنه شارك بالمؤتمر الدكتورة إيمان سمير عميد كلية العلاج الطبيعي بجامعة ميريت، والدكتور أحمد القاضي نقيب الصيادلة والدكتور مجدي القاضي القائم بأعمال عميد كلية الصيدلة، والدكتورة رجاء حسين ممثلة من وزارة الصحة، والدكتور أشرف مكرم أمين الصندوق بالنقابة.



قد يعجبك أيضا

شارك بتعليقك